إحياء ذكرى أنّة فرانك

مع عدد من المعارض واحتفالية مركزية تذكرت ألمانيا كاتبة المذكرات اليومية الشهيرة.

Erinnerung an Anne Frank
dpa

فرانكفورت (dpa)- أحيت ألمانيا يوم الأربعاء ذكرى أنّة فرانك. وإلى جانب عدد من المعارض أقيم بعد الظهر مهرجان احتفالي لمناسبة الذكرى التسعين لولادتها. وقد ألقيت فيه كلمات كل من الأمينة العامة لمنظمة اليونيسكو أودري أزولاي والبروفيسورة الهنغارية الناجية من محرقة الهولوكوست أغنيس هيلر، المولودة مثل أنّة فرانك في عام 1929. وقد أقيم أيضا معرض ليوم واحد في المتحف اليهودي في فرانكفورت، وتم تنظيم جولات في كنيس منطقة فيست إند، كما تقوم فعاليات مدرسية بالتذكير بمصير الفتاة التي ماتت في معسكر الاعتقال بيرغن-بيلزن وهي لم تتجاوز الخامسة عشرة من العمر.

ولدت أنّة فرانك في 12 حزيران/يونيو 1929 وهي الولد الثاني لأسرة يهودية علمانية من فرانكفورت. وعلى ضوء الاضطهاد وتراجع أوضاع اليهود في ظل الحكم النازي قررت الاسرة الهجرة إلى هولندا. وعندما ازداد التعرض لليهود وملاحقتهم أيضا في أمستردام في ظل الاحتلال الألماني أثناء الحرب العالمية الثانية لجأت الأسرة إلى الاختباء في مكان سري. المذكرات اليومية التي كتبتها أنّة فرانك في هذا المخبأ تمت ترجمتها إلى أكثر من سبعين لغة، بعد الحرب العالمية الثانية، وباتت جزءا من الإرث الوثائقي العالمي للمنظمة الثقافية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de