مناقشات البوندستاغ حول المناخ

بعد مقررات الحكومة المتعلقة بالمناخ أطلق الائتلاف الحكومي الآن المناقشات في البرلمان.

Klimadebatte im Deutschen Bundestag
dpa

برلين (dpa)- في النقاش الدائر حول الطريقة الصحيحة لتعزيز حماية المناخ في ألمانيا تبحث أحزاب الائتلاف الحكومي عن مزيد من التأييد، حتى لدى الأحزاب الأخرى. "إنها مهمة هائلة، لن يكون بمقدورنا مواجهتها إلا مجتمعين ومتعاونين"، قالت وزيرة البيئة الاتحادية سفينيا شولتسة يوم الخميس في برلين. وهي تدعو إلى "العمل مجتمعين" من أجل البدء بتنفيذ الإجراءات الصحيحة معا.

رئيس كتلة حزب الاتحاد المسيحي رالف برينكهاوس قال بدوره أن الفكرة لا يجوز أن تكون مرتبطة بتغير تركيبة الأغلبية في البوندستاغ وفي الولايات. "ليس من المعقول أن نضطر إلى تعديل أو تغيير الاتجاه كل أربع أو خمس سنوات، بعد الانتخابات"، حسب تعبيره. وقد دعا إلى مناقشات واسعة في البوندستاغ، كما دعا إلى التواصل بهذا الشأن مع الولايات الاتحادية ومع مجموعات المجتمع المدني مثل تجمعات أرباب العمل والعاملين والكنائس. "يجب علينا العمل مع جميع الناس في هذه البلاد"

وقد تعرضت مقررات المناخ التي اتخذتها قيادات أحزاب الاتحاد المسيحي والاشتراكي معا إلى انتقادات كبيرة من قبل الناشطين في حماية المناخ، ومن بين الأسباب أن انبعاثات ثاني أكسيد الفحم CO2 الناجمة عن النقل والتدفئة سوف تزيد تكلفتها اعتبارا من 2021 بمقدار عشرة يورو فقط للطن الواحد، وهو ما سيرفع سعر البنزين بمقدار حوالي 3 سنت لكل ليتر. الانتقاد بأن هذا قليل جدا "نأخذه على محمل الجد"، حسب برينكهاوس. وأضاف أن هناك إمكانية لرفع هذه الضريبة في كل سنة. "وسوف نفعل هذا بالتأكيد، إذا لم تكن الزيادة كافية".

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de