ميركل تغادر إلى الصين

الآمال المعقودة على المستشارة كبيرة. حيث أن العلاقات بين ألمانيا والصين، شريكها التجاري الأكبر ليست خالية من الشوائب.

Merkel reist nach China
dpa

برلين (dpa)- في ظل النزاع التجاري بين الصين والولايات المتحدة وكذلك الاضطرابات القائمة في هونغ كونغ انطلقت المستشارة الاتحادية أنجيلا ميركل بعد ظهر الخميس في زيارة إلى الصين. وستجري المستشارة يوم الجمعة مباحثات مع رئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ، وتلتقي في المساء الرئيس الصيني كسي جان بينغ.

ويضم برنامج الزيارة أيضا مشاركة المستشارة في اجتماع اللجنة الاقتصادية الألمانية الصينية الاستشارية، وحضور الجلسة الختامية لمنتدى الحوار الألماني الصيني.

ويصاحب ميركل في زيارتها التي تدوم ثلاثة أيام وفد اقتصادي كبير. وسوف تزور بعض الشركات في بكين وكذلك في محطتها الثانية فوهان (7 أيلول/سبتمبر). كما ستلتقي في فوهان عددا من الطلبة الدارسين في جامعة هواتسونغ.

وكانت ميركل قد زارت الصين في أيار/مايو من العام الماضي. وحسب رأي الخبراء في ميريكس (معهد ميركاتور للدراسات الصينية) فإن العلاقات بين كلا البلدين تعاني بعض الصعوبات. إذ أن بكين منزعجة من قيام ألمانيا باختبار ومراقبة عمليات نقل التقنية. حيث تسمي بكين مثل هذه الإجراءات بأنها إجراءات حماية. رغم ذلك تأمل الشركات الألمانية بصفقات جديدة.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de