وزير الخارجية يخطط لإقامة "جسر جوي"

مازال آلاف السياح الألمان عالقين في الخارج بسبب أزمة فيروس كورونا. وزير الخارجية هايكو ماس يعد بمساعدات سريعة.

Außenministerium plant «Luftbrücke»
dpa

برلين (dpa)- أطلقت الحكومة الألمانية الاتحادية حملة كبيرة فريدة من نوعها لإعادة آلاف الألمان العالقين في الخارج بسبب أزمة كورونا. وقد تحدث وزير الخارجية هايكو ماس يوم الثلاثاء عن "جسر جوي"، وخاصة لجلب السياح العالقين في المغرب وجمهورية الدومينيكان والفيليبين ومصر وجزر المالديف. وسوف تخصص الحكومة الاتحادية ما يصل إلى 50 مليون يورو من أجل حملة العودة بالطائرات، التي سوف تتم خلال الأيام القادمة.

في ذات الوقت تحدث ماس عن تحذير رسمي عام من السفر لأغراض سياحية إلى جميع بلدان العالم. مثل هذا التحذير لم يسبق له مثيل. عادة ما يتم التحذير من السفر فقط في حال وجود مخاطر محدقة بالحياة والسلامة، وخاصة في مناطق الحروب الأهلية، كما هي الحال في سورية وأفغانستان واليمن. وتتيح مثل هذه التحذيرات إلغاء الرحلات واستعادة النقود بشكل كامل، دون أية حسومات.

وكانت الحكومة قد حذرت حتى الآن فقط من القيام بالرحلات غير الضرورية إلى المناطق الصينية التي كانت مهد انتشار الفيروس. "يجب أن نسعى إلى عدم زيادة أعداد الألمان العالقين في الخارج"، حسب تبرير ماس لهذه الخطوة غير العادية. "نرجوكم البقاء في البيت!" 

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de