مهرجان برلينالة

عشر حقائق عن مهرجان برلينالة للأفلام ومسيرته التاريخية المثيرة.

للمرة السبعين: السباق على الفوز بالدب الذهبي
للمرة السبعين: السباق على الفوز بالدب الذهبي dpa/pa

أحدهم كان مشاركا دوما، منذ البداية: الدب. "الحيوان" الذي يجسد كأس المهرجان يمكنه أن يروي حكايات تاريخية لو استطاع الكلام. حيث أن مهرجان برلين الدولي للأفلام يجري تنظيمه في عام 2022 للمرة السبعين. موقع دويتشلاند deutschland.de جمع عشر حقائق مثيرة عن المهرجان. هل كنت تعلم على سبيل المثال أن ...

... تأسيس المهرجان في 1951 جاء بمبادرة من أحد العاملين في الحكم العسكري الأمريكي؟ أوسكار مارتاي كان حينها مسؤولا عن مراقبة ودعم صناعة السينما في برلين، بصفته "ضابط السينما". 

... الجمهور كان في المراحل الأولى هو صاحب القرار في منح الجوائز؟ وفي عام 1956 تم للمرة الأولى تشكيل لجنة تحكيم دولية.

... تصميم الكأس على شكل الدب وضعته فنانة النحت الألمانية ريني شتينتينيس؟ وكانت قد وضعت التصميم السابق في العام 1932.

... ورشة السباكة والصب "نواك" في منطقة برلين-شارلوتنبيرغ هي التي تقوم بصناعة الكأس على شكل الدب منذ مهرجان برلينالة الأول؟

... اليوم يتم تقديم دببة من الذهب والفضة فقط؟ حيث أن الدب البرونزي تم منحه في السنوات الأولى فقط.

... مهرجان برلينالة توقف مرة؟ ففي عام 1970 اختلف أعضاء لجنة تحكيم المهرجان حول فيلم "o.k." لميشائيل فيرهوفن، وقدم الجميع استقالاتهم.

... مهرجان برلينالة قام بتسليم الجوائز في عام 1968 في ظل حماية الشرطة؟ فقد كان هناك تهديدات باغتيال أعضاء لجنة التحكيم، التي أعلنت فوز فيلم شتامهايم "Stammheim" باعتباره أفضل فيلم. وهو فيلم تدور أحداثه حول محاكمة إرهابيي ألوية الجيش الأحمر (RAF) وموتهم في سجن شتامهايم-شتوتغارت.

... أحد مقاعد لجنة التحكيم بقي خاليا في برلينالة 2011؟ صانع الأفلام الإيراني المعارض جعفر بناهي كان محكوما في بلاده بالسجن لست سنوات، إضافة إلى المنع من مزاولة عمله لمدة 20 سنة. ثم تمكن في عام 2015 من تهريب فيلمه "التاكسي" إلى ألمانيا، حيث فاز بجائزة الدب الذهبي.

... المسلسل البوليسي الألماني الشهير مسرح الجريمة خص المهرجان بإحدى حلقاته؟ ففي العام 2018 قام ميريت بيكر ومارك فاشكة بالتحقيق في جريمة قتل، حدثت خلال مهرجان الأفلام.

 

© www.deutschland.de