تأهيل لمهن جديدة

سيدة متخصصة في تقنيات البيع الآلية، مصمم بيولوجي، صانع أحذية – بات بمقدور المرء تعلم هذه المهن الآن في ألمانيا. في كل سنة تتم إضافة مهن جديدة للتأهيل المهني.

dpa

ألمانيا. بائع، حلاق، كهربائي: تنتمي هذه المهن الثلاث لأكثر المهن تعلما في مجال التأهيل المهني في ألمانيا. ولكن ماذا تفعل السيدة المتخصصة في تقنيات البيع الآلية؟ هذه المهنة هي أيضا من المهن المعتمدة والمعترف بها رسميا. نظام التأهيل المهني المزدوج الألماني هو أسلوب في غاية النجاح، وهو يحظى باستمرار بمزيد من الإقبال على المستوى العالمي. الأمر المميز فيه، هو الجمع بين الدراسة النظرية في المدرسة المهنية وبين التطبيق العملي في الشركة.

مروحة التأهيل المهني في ألمانيا واسعة جدا. ففي عام 2016 كان هناك 328 مهنة معترف بها رسميا، ويزداد هذا العدد سنويا، بدخول مهن جديدة أو تحديث مهن تقليدية، كما يتبين من هذه الأمثلة المختارة:    

أخصائي/أخصائية في تقنيات البيع الآلية

تنتشر أجهزة البيع الآلية في كل زاوية. خلال التأهيل المهني الذي يستمر ثلاث سنوات يتعلم أخصائي تجهيزات البيع الآلية كيف تشتغل منافذ وآلات بيع المشروبات وآلات النقود والبطاقات وغيرها، وكيف يتم نصبها وتركيبها ووصلها. كما يتضمن التأهيل المهني أيضا استلام الطلبات وإصدار الفواتير وإجراء الحسابات، وتقصّي رغبات الزبائن وتلبيتها، والقيام بأعمال التسويق. ويجد خريجو هذا التأهيل المهني فرص عملهم في شركات النقل وشركات الكراجات، وكذلك في قطاع الضيافة وفي المصارف وأماكن أوقات الفراغ.

مُصمّم بيولوجي / مصممة بيولوجية

يقوم المصمم البيولوجي بتصميم عينات من العظام والأعضاء الأخرى بقياسات ومعايير متنوعة، وبإنتاج هيكل عظمي بشري وحيواني متكامل. التأهيل المهني للصمم البيولوجي، يشمل تصميم وتصنيع وإصلاح ورعاية وصيانة هذه الموديلات العضوية والبيولوجية، وهو يستغرق ثلاث سنوات. خريج التصميم البيولوجي يمكنه العمل في مجال تصميم الألعاب والدمى وإنتاج دمى العروض في محلات الملابس وفي صناعة البلاستيك.

أخصائي / أخصائية خدمة الطيران

بدون خدمة الطيران يفقد الكثير من ركاب الطائرات صوابهم. المسؤولون عن الخدمة التجارية في عالم النقل الجوي هم أشخاص في غاية الأهمية بالنسبة للمسافر، سواء في إجازة أو بغية العمل. حيث يقوم هؤلاء بتقديم مختلف المعلومات وحجز بطاقات الطائرة واستلام وتسليم أمتعة المسافرين، وتقديم خدمات الأمان والسلامة. خلال مرحلة التأهيل التي تستمر ثلاث سنوات يتنقل المتدربون بين مختلف التخصصات والمهمات، من تقديم الخدمات الأرضية واستلام الأمتعة، حتى بيع البطاقات ومعالجة كافة المسائل المتعلقة بالمرحلة ما قبل الطيران. اعتبارا من الأول من آب/أغسطس 2017 يخضع التأهيل المهني في هذه المهنة لقواعد جديدة.

صانع أحذية

مسؤوليته هي راحة القدمين. سواء كان الأمر يتعلق بأحذية رياضية أو أنيقة أو جزمة عالية، فإن جميعها يتم إنتاجها من خلال صانع الأحذية. ويختلف صانع الأحذية عن الحذاء (مصلح الأحذية)، حيث أنه يقوم بإنتاج الأحذية بالمعايير الصناعية مستخدما الآلات المناسبة. ويعتبر قطاع صناعة الأحذية صغيرا نسبيا بين قطاعات السلع الاستهلاكية، حيث أنه يشغل حوالي 14000 إنسان، إلا أن عدد طلبة التأهيل المهني لهذه المهنة في تزايد مستمر خلال السنوات الأخيرة. المعهد الاتحادي للتأهيل المهني قام بتطوير خطة هذا التأهيل المهني وفق أحدث المعايير، مراعيا في ذلك استخدام مواد جديدة واعتماد طرق إنتاج حديثة.

يوم البنات ويوم الصبيان في 27 نيسان/أبريل 2017

© www.deutschland.de