تعلم الألمانية بسهولة

يمكن أن تكون اللغة الجديدة معقدة أحيانا. ثلاثة تلاميذ يتحدثون عن نصائح وَحِيَل، حول تعلم اللغة الألمانية.

تعلم الألمانية ليس بهذه الصعوبة التي يتصورها كثيرون.
تعلم الألمانية ليس بهذه الصعوبة التي يتصورها كثيرون.

ثلاثة أجناس، نقاط فوق الحروف الصوتية، الحالة القواعدية الرابعة "الجر الإضافي": أمور تضع بعض متعلمي الألمانية عند حدودهم القصوى. إلا أن الأمر يستحق العناء، كما أن تعلم اللغة الألمانية ليس بهذه الدرجة من الصعوبة، التي يظنها الكثيرون. من خلال 100 مليون إنسان تعتبر الألمانية اللغة الأم الأكثر تداولا في أوروبا. بالإضافة إلى ذلك تشير التقديرات إلى أن حوالي 15,4 مليون إنسان في العالم يتعلمون الألمانية كلغة أجنبية. سواء من خلال سماع الموسيقى، أو مشاهدة التلفزيون: تعلم الألمانية يمكن أن يكون في غاية التنوع والتسلية. ثلاثة تلاميذ يتحدثون عن بعض النصائح والحيل في تعلم اللغة الألمانية.

روزانا (إسبانيا):

"عندما بدأت في تعلم الألمانية كانت مشكلتي الأساسية في لفظ الحروف الصوتية التي فوقها نقطتين -أوملاوت- ليس لدينا أحرف مشابهة في اللغة الإسبانية. لهذا السبب اعتمدت على لغات أخرى أتقنها لتساعدني، مثل الفرنسية على سبيل المثال. لفظ "eu" في الفرنسية يشبه في الألمانية "ü" إلى حد كبير. وهكذا تعلمت أيضا أن ألفظ حتى الكلمات الألمانية الصعبة بشكل صحيح".  

سارانش (الهند):

"أفضل طريقة لتعلم الألمانية هي في الاستماع إلى الآخرين ومحاولة دمج الكلمات والتعابير المعروفة والمألوفة – مثل التحية – في الحياة اليومية. أحاول قدر الإمكان أن أستغل كل مناسبة من أجل التحدث بالألمانية. لهذا السبب أستخدم اللغة الألمانية على سبيل المثال عندما أطلب في المطعم أو أتحدث إلى أمينة الصندوق في السوبر ماركت. كلما تحدث المرء أكثر، يسهل عليه التواصل وتعلم اللغة".

سارة (مصر):

"يساعدني كثيرا أن أشاهد الأفلام وأستمع إلى الموسيقى باللغة الألمانية. المناسب بشكل أفضل هي الأفلام التي يعرفها المرء. حيث تتمتع بميزة أن المرء يعرف أحداث الفيلم، ويمكنه متابعتها حتى إذا لم يفهم كل شيء مما يقال. وحتى في هذه الحال يمكن رغم ذلك الاعتياد على نغمة اللغة وتعلم المفردات بشكل تلقائي".

مزيد من النصائح التي تساعد في تعلم اللغة الألمانية وتثير الاهتمام والحماس جمعتها لكم لينا فاسكيز، الناشطة على يوتيوب. لينا من مواليد لتوانيا وهي تتكلم ثمان لغات: الألمانية والإنكليزية والفرنسية والإيطالية والبرتغالية والسويدية والإسبانية والروسية. وقد عاشت في كل من أستراليا وألمانيا، وتعيش حاليا في لندن. في هذا الفيديو تتحدث لينا كيف تأثرت بالسنة الدراسية في الخارج، التي أمضتها في ألمانيا. 

© www.deutschland.de

:You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here