الفترة الرئاسية الثانية باتت مؤكدة

بشكل متزايد عابر للأحزاب ينمو تأييد إعادة انتخاب فرانك-فالتر شتاينماير. وقد بات من المتوقع أن يتم انتخابه وأن يستمر رئيسا للجمهورية الاتحادية لمدة خمس سنوات أخرى. 

Zweite Amtszeit wohl sicher
dpa

ميونيخ/برلين (dpa)- بعد أحزاب SPD والخضر وFDP أعربت أحزاب الاتحاد المسيحي أيضا عن تأييدها لانتخاب رئيس الجمهورية الاتحادي فرانك-فالتر شتاينماير لفترة رئاسية ثانية. فقد أعلنت مكاتب قيادة أحزاب CDU وCSU يوم الأربعاء عن تأييدها إعادة الانتخاب، وقامت بتعميم ذلك على ناخبيها المشاركين في التجمع الاتحادي الذي ينتخب رئيس الجمهورية. قبل حوالي ستة أسابيع من موعد الانتخاب في 13 شباط/فبراير بات بإمكان الرئيس التأكد من حصوله على تأييد واسع للاستمرار خمس سنوات أخرى في منصبه الرئاسي. شتاينماير، الذي بلغ السادسة والستين من العمر يوم الأربعاء، هو رئيس الجمهورية الاتحادي منذ 2017.

بعد الإعلان عن مواقف أحزاب الائتلاف المشاركة في الحكومة الاتحادية الجديدة المؤيدة لإعادة انتخاب وزير الخارجية الأسبق لمنصب الرئاسة، أعلنت أيضا أحزاب الاتحاد المسيحي عن تأييدها لمثل هذا الانتخاب. وحسب مصادر وكالة الصحافة الألمانية تعود إلى دوائر حزبية فإن توجه قيادة حزب CDU ينطوي عن تأييد ورضا عن أسلوب عمل الرئيس. وكان حزب الخضر قد أعلن يوم الثلاثاء أيضا عن تأييده إعادة انتخاب شتاينماير، وذلك بعد إعلان كل من SPD وFDP عن الرغبة في إعادة انتحابه.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de