انطلاق أعمال بناء معبر فيمارنبيلت

بدأت في الدنمارك أعمال بناء نفق بحر البلطيق. ومن المفترض الآن أن تبدأ أعمال البناء على الجانب الألماني في ولاية شليسفيغ-هولشتاين.

Fehmarnbeltquerung vor Baustart
dpa

فيمارن (dpa)- مشروع القرن، إنجاز كبير، كارثة بيئية: توصيفات كثيرة لمشروع نفق فيمارنبيلت. قريبا ستبدأ في الجانب الألماني أعمال أكبر مشروع للبنية التحتية في أوروبا، حسب تأكيد دينيس يوخيم، من شركة المشروع فيميرن Femern A/S.

في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر رفضت المحكمة الإدارية الاتحادية كافة الدعاوى والطعون المعارضة لمشروع الربط بين ألمانيا والدنمارك الذي كان موضع خلاف ونقاش. ومن المفترض أن تبدأ أعمال الحفر للنفق الفعلي في صيف 2021. إلا أن دعاة الحفاظ على البيئة يتحفظون على قرار المحكمة الإدارية الاتحادية. وهم يعتبرون أن الخطط قد عفا عليها الزمن من وجهة نظر حماية المناخ، ويلوحون باللجوء إلى المحكمة الدستورية الاتحادية.

في الدنمارك، بدأت أعمال البناء فعليا، حيث تمت الموافقة القانونية على بناء النفق في عام 2015. "منذ منتصف حزيران/يونيو انطلقت في رودبيهافن أعمال بناء رصيف الميناء وكذلك أعمال الحفر من أجل الميناء والطرقات الموصلة إليه"، حسب يوخم.

نفق سكة الحديد والطريق الإسفلتية الذي يصل طوله إلى 18 كيلومترا سوف يربط اعتبارا من 2029 جزيرة بحر البلطيق الألمانية فيمران بجزيرة لولاند الدنماركية. وحسب بيانات شركة فيميرن فإنه من المفترض أن يختصر النفق مسافة الطريق بين هامبورغ وكوبنهاغن من خمس ساعات حاليا إلى ما دون ثلاث ساعات فقط.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de