بيربوك في أوكرانيا: "لا للاستسلام"

وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك تلتقي الرئيس الأوكراني فولودومير سيلينسكي ووزير الخارجية دميترو كوليبا وعمدة مدينة كييف، فيتالي كليتشكو.

Baerbock in der Ukraine: „Nicht nachlassen“
dpa

كييف (dpa)- في أول زيارة لها إلى كييف منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا أكدت وزيرة الخارجية أنالينا بيربوك مجددا على الدعم الكامل من أجل الكشف عن جرائم الحرب. من غير المسموح "مرور جرائم الحرب التي ارتكبتها روسيا دون عقاب، سواء جرائم الاختطاف أو القتل أو الاغتصاب"، حسب الوزيرة في لقاء لها مع نظيرها الأوكراني دميترو كوليبا يوم الثلاثاء في كييف. 

في العاصمة الأوكرانية كييف افتتحت بيربوك أيضا السفارة الألمانية التي أوقفت نشاطاتها منتصف شباط/فبراير بشكل مؤقت بسبب العدوان الروسي، وقد رفعت الوزيرة العلم الألماني فوق السفارة بشكل رمزي. بيربوك التي تعتبر أول عضو في الحكومة الألمانية الاتحادية يزور أوكرانيا، منذ بدء الحرب كانت قد قابلت قبل ذلك الرئيس الأوكراني فولوديمير سيلينسكي. وقد أعرب سيلينسكي عن شكره لبيربوك على موقف ألمانيا المتضامن مع الشعب الأوكراني.

كما أخبرت بيربوك بدورها سيلينسكي عن البدء خلال الأيام القليلة القادمة بتدريب الجنود الأوكرانيين على استعمال دبابات هاوتزر 2000، التي ستقدمها ألمانيا بالتشارك مع هولندا إلى أوكرانيا. كما أعلنت لاحقا أن المباحثات مع سيلينسكي كانت "منفتحة وودية". حيث تناولت أيضا مسألة إعادة الإعمار.

بعد لقاء مع عمدة مدينة كييف فيتالي كليتشكو (الصورة) أكدت بيربوك في ختام الزيارة أن ألمانيا ملتزمة "بالتمسك والإصرار على التضامن وتقديم المساعدة، سواء كانت إنسانية أو في مجال المساعدات الطبية، أو حتى الدعم العسكري". العمدة كليتشكو، بطل العالم السابق في الملاكمة، أعرب في الختام عن "الشكر للحكومة الألمانية".

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de