ميركل إلى نيودلهي

تتمحور الجولة الخامسة من المشاورات الحكومية الألمانية الهندية حول موضوعات الاقتصاد والتجارة.

Merkel reist nach Neu Delhi
dpa

برلين/نيودلهي (dpa)- انطلقت المستشارة الألمانية الاتحادية أنجيلا ميركل يوم الخميس في زيارة إلى الهند تستغرق يومين. في الجولة الخامسة من المشاورات الحكومية الألمانية الهندية التي تجري في العاصمة الهندية نيودلهي، والتي سافرت من أجلها ميركل بصحبة عدة وزراء ألمان، سوف يتم يوم الجمعة توقيع العديد من الاتفاقات بين البلدين. وفي محور هذا اللقاء العلاقات الاقتصادية والتجارية وموضوعات الإبداع والرقمنة وحماية المناخ والتنمية المستدامة، إضافة إلى السياسات الخارجية والأمنية.

وسوف تحاول المستشارة خلال زيارتها التركيز على التبادل مع الهند في المجالات التقنية. هذا ما كانت قد أعلنته بوضوح في مقطع فيديو بودكاست تم نشره يوم السبت. كما يتضمن جدول الزيارة إثارة موضوعات مثل "المدن الذكية والطاقة المتجددة والأساليب الجديدة في التنقل". وتعتبر ألمانيا الشريك التجاري الأكبر للهند في الاتحاد الأوروبي. "نريد تعميق علاقاتنا الثنائية والتعلم من الهند، كما نريد أيضا تقديم تقنياتنا الحديثة إلى الهند"، حسب المستشارة.

وتابعت المستشارة حديثها، مذكرة بأن الهند تعتبر أكبر ديمقراطية في العالم بعدد سكانها البالغ 1,3 مليار نسمة، كما أنها بلاد شديدة التنوع. "وعلى صعيد التحول إلى التقنية الرقمية – الرقمنة – فقد تطورت الهند مؤخرا بشكل متسارع"، وذلك ليس فقط في مراكز التجمعات الكبيرة، وإنما أيضا في المناطق الريفية.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de