إلى المحتوى الرئيسي

شولتس وأتال يستحضران التعاونَ الألمانيَّ الفرنسيّ

استقبل المستشارُ الألمانيُّ أولاف شولتس رئيسَ وزراء فرنسا الجديد غابرييل أتال في زيارته الرسمية الأولى إلى برلين.

06.02.2024
المستشارُ الألمانيُّ شولتس ورئيسُ وزراء فرنسا أتال
المستشارُ الألمانيُّ شولتس ورئيسُ وزراء فرنسا أتال © dpa/picturealliance

برلين (د ب أ) - شدَّد المستشارُ الألمانيُّ أولاف شولتس ورئيسُ الوزراء الفرنسيّ الجديد غابرييل أتال على أهمية التعاون بين البلدين على خلفية التحدّيات الراهنة. وقال أتال على هامش زيارته الرسمية الأولى إلى برلين إن القدرة على تحقيق التوافق بين الألمان والفرنسيين باتت تكتسبُ أهميةً متزايدة بالنظر إلى الفوضى التي يشهدها العالم، في إشارةٍ منه إلى الحربين في أوكرانيا وفي الشرق الأوسط. وهو الذي عُيِّن رئيسًا جديدًا للوزراء في فرنسا قبل أربعة أسابيع. وتتعاون الجارتان ألمانيا وفرنسا تعاونًا وثيقًا منذُ عقود.

ودعا المستشارُ الألمانيُّ شولتس مجدّدًا إلى عدم التراجع في تقديم الدعم العسكريّ إلى أوكرانيا. "إنني أنادي بقوة بأن تُقدِّم الولاياتُ المتحدةُ وأوروبا وكذلك جميعُ الدول في أوروبا إسهامًا كبيرًا يحول دون أن تنجح حساباتُ الرئيس الروسيّ في إبقاء الوضع الراهن على ما هو عليه". وتابع بأن الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين يأملُ في عزوف الحلفاء الغربيين عن تقديم المزيد من الدعم إلى أوكرانيا في وقتٍ ما. "وهذه هي الرسالة، التي يلزم أن توجّهها إليه الولاياتُ المتحدة وكذلك أوروبا بكل وضوح: لن تنجح هذه الحسابات. سوف نُقدِّم المزيدَ من الدعم إلى أوكرانيا".