إلى المحتوى الرئيسي

وزيرة الخارجية تطالب بوقف فوري لإطلاق النار.

وزيرة الخارجية الألمانية بيربوك تسعى مع وزراء خارجية فرنسا ومصر والأردن إلى إيقاف موجة العنف.

12.05.2023
أنالينا بيربوك
© picture alliance/dpa

برلين (dpa)- على ضوء اندلاع موجة العنف الأخيرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين، دعت كل من ألمانيا وفرنسا ومصر والأردن إلى وقفٍ فوري لإطلاق النار. «في كل يوم يُقتَل فيه الناس، يزداد عدد الخاسرين، ولا ينتصر أحد، في أي مكان. من الضروري أن يتوقف نزيف الدماء»، طالبت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك، بعد اجتماع في برلين، ضمن إطار ما يعرف باسم «مجموعة عمل ميونخ» جمعها ووزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الأردني أيمن الصفدي، إلى جانب وزيرة الخارجية الفرنسية كاثرين كولونا.

مجدداً أكد الوزراء الأربعة على تأييدهم لحل الدولتين كأساسٍ لإرساء السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين. «لا شيء أكثر خطورة من فقدان الأمل»، قالت بيربوك محذرة. لهذا السبب يحتاج الإسرائيليون والفلسطينيون إلى أمل في الحياة بسلامٍ مع أطفالهم. لا شك أن الواقع يزيد باستمرار من صعوبة تطبيق حل الدولتين، كما يرفع التكاليف السياسية لكلا الطرفين. «نحن لسنا ساذجين»، قالت وزيرة الخارجية الألمانية. «إلا أن حل الدولتين وحده هو الذي يتيح إمكانية التوصل إلى حل عادل طويل الأجل للأزمة. ليس هناك أي بديل عملي آخر».