أفكار من أجل مستقبل أفضل

تتمخض الأفكار الجيدة عن اختراعات يمكنها أن تغير وجه العالم. نستعرض هنا بضعة إبداعات متميزة من ألمانيا.

في إندستري
في إندستري Uwe Bellhäuser/Universität des Saarlandes

هنا تظهر روح الاختراع والابتكار الألمانية: على صفحة "ألمانيا – بلد الأفكار" يمكن الاطلاع على 3000 إبداع ألماني. المبادرة التي أطلقتها الحكومة الألمانية الاتحادية والقطاعات الاقتصادية الألمانية تقدم منذ 2006 الجوائز والتكريم لمشروعات رائدة ومتميزة. نستعرض هنا ثلاثة من بين 100 مشروع فائز في مسابقة "مواقع متميزة 2018".

نفايات إلكترونية قابلة لإعادة التدوير

في أحد مشروعات معهد فراونهوفر للإلكترونيات العضوية، وتقنيات الأشعة الإلكترونية والبلازمية (FEP) في درسدن تمكن الباحثون من عدة تخصصات علمية من تطوير "إلكترونيات قابلة للتحلل العضوي"، وهي عبارة عن مكونات إلكترونية يمكن أن تتفكك وتتلاشى بالكامل. وهذا يساعد على تفادي الفضلات، كما يساهم في حماية البيئة. بالإضافة إلى ذلك تتيح هذه العملية استخدامات في المجال الطبي: حيث يمكن على سبيل المثال أن تتفكك المواد المزروعة وتذوب في الأنسجة داخل جسم المريض بعد فترة محددة من الوقت، الأمر الذي يوفر على المريض الخضوع لعملية جراحية ثانية من أجل إبعاد هذه المكونات المزروعة. وهذا يساعد بدوره في تخفيف المخاطر وتخفيض التكاليف.

تقنية إلكترونية قابلة للتحلل العضوي
تقنية إلكترونية قابلة للتحلل العضوي Fraunhofer FEP/Jan Hesse

برنامج كومبيوتر لعلاج السرطان بشكل فردي

أسلوب تحليل البيانات الجديد سوف يساعد الأطباء على وضع أفضل خطط علاج السرطان لكل مريض بشكل فردي. هذه الطريقة في طب السرطان الفردي تتيح فرصا جديدة، إلا أنها تنطوي على مشكلة: العديد من الأدوية المضادة للأورام يمكن أن تكون فعالة ضد آليات محددة في خلايا السرطان، التي تختلف بشكل كبير بين مريض وآخر. هنا يأتي دور المفتش عن هدف الدواء: برنامج الكومبيوتر الذي يقوم بتطويره مختصو المعلوماتية البيولوجية في جامعة سار، يمكنه من خلال البيانات الوراثية "الجينية" للخلايا السرطانية للمريض وبمساعدة بنوك البيانات الصيدلانية والعضوية والطبية الدولية تحديد الصفات الأساسية للورم، ويساعد بهذه الطريقة الأطباء في اختيار الدواء المناسب.

منصة المعلومات الصناعية من أجل صناعة 4.0 التعاونية

التشارك في الآلات، وتوفير النقود: عبر منصة الإنترنت يمكن للشركات التشابك مع بعضها البعض، والاستفادة من التقنيات بشكل مشترك. الشركة الصاعدة "في إندستري" من أوستفيلدرن بالقرب من شتوتغارت تقدم البرامج المناسبة. حيث يتم تشبيك الشركات عبر منصة رقمية: يمكن تلقائيا متابعة الآلة التي تتوقف عن العمل، بحيث تقوم مباشرة شركة أخرى بتشغيلها لأغراضها الخاصة. بهذا يتم التخلص من التساؤلات حول إمكانات العمل وقبول الطلبات وتلبيتها، كما يتم استخدام الموارد المعطلة بشكل أفضل وأكثر فاعلية. ومن خلال هذا الاستخدام المشترك يمكن توفير الوقت والنفقات، والحفاظ على البيئة بشكل أفضل.