"رون" المثالية

أشهر محمية طبيعية حيوية في ألمانيا تعتبر مثالية من عدة أوجه.

إطلالة من بفيردسكوبف
إطلالة من بفيردسكوبف dina - stock.adobe.com

تعتبر محمية "رون" أشهر محمية طبيعية حيوية مصنفة من قبل منظمة اليونيسكو في ألمانيا. ولأنها ليست مثالية على المستوى الوطني فقط، نقدم لكم محمية رون كمثال على المحميات الطبيعية الحيوية الستة عشر في ألمانيا.

محمية "رون" في أرقام وحقائق

جُغرافيا تضم المحمية الحيوية بشكل عام مناطق الجبال المتوسطة رون، وهي تمتد على أراضي ولايات بافاريا وهيسن وتورينغن. يطلق على هذه المناطق المحيطة بقمة فاسركوبة من الناحية الشعرية اسم "أرض المسافات المفتوحة". تختلف قمم رون عن نظيراتها في الجبال الوسطى بأنها غير مكسوة بالغابات وتتيح بهذا إطلالة واسعة فريدة.

قامت منظمة اليونيسكو في 1991 بتصنيف المنطقة على أنها محمية حيوية. وتبلغ مساحتها 2433,2 كيلومتر مربع، أما المركز الحيوي فيها فتبلغ مساحته 74,4 كيلومتر، وهو عبارة عن المنطقة التي يحظر فيها أي استخدام مباشر للطبيعة من خلال الزراعة أو الأحراج

راعي مع أغنام رون – تتميز الأغنام بالرأس الأسود.
راعي مع أغنام رون – تتميز الأغنام بالرأس الأسود. Klaus Nowottnick - stock.adobe.com

ما الذي يميز منطقة رون؟

غالبا ما تُفهَم مناطق المحميات الطبيعية على أنها المناطق التي تضم نباتات وحيوانات نادرة. في محمية رون يتجلى هذا من خلال الصقر الأحمر، ونقار الخشب والقطة البرية وخفاش الصلصال وفراشة أبولو السوداء. إلا أن الحيوان الرمز للمنطقة هو "خروف رون"، وهو عبارة عن سلالة قديمة من الخروف، وهو يعتبر هنا تجسيدا لمبدأ المحمية الحيوية في إنتاج مختلف المنتوجات بأسلوب مستدام. تتميز مناطق رون بالإبداعات المتماهية مع البيئة والسياحة وركوب الدراجات وفق الأساليب المستدامة، إضافة إلى إمكانات الدراسة والتأهيل المرتبطة بالتنمية المستدامة. تطبيق "محمية رون الحيوية" يقدم نصائح سياحية ومعلومات وتعليمات حول التعامل الحذر مع البيئة، وهو يتوسع في العروض عبر العالم الرقمي.

يعتبر خروف رون مثالا، على إمكانية ضمان استمرارية سلسلة خلق القيمة على المستوى المحلي، وفق الأساليب المستدامة

بريسكا هينز، وزيرة البيئة في هيسن

تشبيك دولي

تجتذب مناطق رون المختصين من المهتمين بالتنمية المستدامة، من مختلف أنحاء العالم. هذا بالإضافة إلى الشراكة مع المحمية الحيوية "كروغر في منطقة الوادي الحيوي" في جنوب أفريقيا، و"أوكسابامبا-أشانيكا-يانيشا (BIOAY)" في البيرو. ويتمحور التعاون حول موضوعات الاستدامة، مثل الزراعة وخلق القيمة المضافة والتعليم والمشاركة الشعبية. علاوة على ذلك يتم تنظيم دورات تدريبية وفترات إقامة في الخارج على المستوى الدولي.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here