رائد فضاء التواصل الاجتماعي

ألكسندر غيرست يتحدث بانتظام عبر فيس بوك وتويتر عن "يومياته في الفضاء" على متن المحطة الفضائية الدولية ISS.

DLR - Alexander Gerst

"هيوستن، لدينا مشكلة": هذه الرسالة اللاسلكية من الفضاء الخارجي كانت في عام 1970 العلامة الفارقة لبداية أكبر دراما في تاريخ الرحلات الفضائية التي انتهت بسلام. من أجل الاتصال المباشر مع الأرض يستخدم رواد الفضاء اليوم أيضا التقنية اللاسلكية. إلا أن هناك أيضا وسائل أخرى حديثة للاتصال. واحد من أفضل المطلعين عليها، هو رائد الفضاء الألماني ألكسندر غيرست. في 28 أيار/مايو 2014 انطلق رائد الفضاء العالِم ومهندس الطيران في مهمة "بلو دوت" في كبسولة فضاء روسية، حملته إلى محطة الفضاء الدولية ISS. وقد أجرى أكثر من 100 تجربة من مختلف مجالات العلوم. باحثان ألمانيان، هما توماس رايتر وهانس شليغل، كانا قبله على متن ISS. إلا أن غيرست هو أول ألماني يشارك سكان الأرض يوميات حياته في الفضاء: بشكل يومي تقريبا يكتب على الفيس بوك أو تويتر رسالة إلى ما يقرب من 174000 من مُتابِعيه على تويتر و160000 من أصدقائه على فيس بوك.

إطلالته الخلابة على الأرض من الفضاء دَوّنَها من خلال صور ساحرة وتعليقات مؤثرة. منها مثلا في 25 تموز/يوليو 2014: "كرواد فضاء نتمتع من ارتفاع 400 كيلومترا بإطلالة فريدة على كوكبنا. أشياء نراها كل يوم في نشرات الأخبار، ونعتقد أنها من المسلمات تقريبا، تبدو من هنا بشكل مختلف تماما. من الفضاء الخارجي لا يرى المرء أية حدود. كل ما نراه من هنا هو كوكب جميل ساحر، تغطيه طبقة من الغلاف الجوي الرقيقة الناعمة، وهو يسبح في الفضاء المعتم. من هنا، من فوق، يتوضح لي أن البشرية على الأرض متوحدة، وأننا نتشارك جميعا في ذات المصير ..." بكل احترام وتقدير يتأمل الأرض من الأعلى. وكان قد كتب في 24 حزيران/يونيو 2014: "اليوم شاهدت أول شهاب ساطع من هنا، من الأعلى. أمر مخيف، عندما أفكر به...". وفي 4 تموز/يوليو 2014 كتب: "لطالما تساءلت كيف يمكن أن تبدو عين العاصفة. مرعبة! أرثور" وهو يكتب أيضا عن الحياة اليومية على متن محطة الفضاء، حيث كتب على سبيل المثال في 7 حزيران/يونيو: "السبت هو يوم النظافة على متن المحطة الفضائية، كل واحد يمسح 3 مبدلات (أنا أمسح: كولومبوس وكيبو وديستيني)".

تغريداته على تويتر يرسلها إلى الأرض خلال أوقات فراغه. حيث أن برنامج عمل الطاقم الفضائي حافل دوما. ولكن من أجل "أجمل شيء ثانوي في العالم" يسترق ألكسندر غيرست بعض الوقت: فقد شاهد جزءا المباراة الأولى لمنتخب ألمانيا ضمن مجموعته في تصفيات بطولة كأس العالم بكرة القدم في البرازيل، وهنأ المنتخب الألماني بالفوز في 17 حزيران/يونيو 2014: "خلال عشر ساعات من التجارب العلمية تمكنت من مشاهدة 20 دقيقة من كأس العالم بكرة القدم. أطيب التهاني بالفوز للمنتخب الألماني".

ألكسندر غيرست سيعود إلى الأرض في 10 تشرين الثاني/نوفمبر 2014.

https://twitter.com/Astro_Alex

https://www.facebook.com/ESAAlexGerst?fref=ts

http://blogs.esa.int/alexander-gerst/de/