جمهورية فايمار؟ أخيرا بشكل مفهوم!

أبطال الإنترنت: ميركو دروتشمان هو "سيد المعرفة تو غو". فهو ينجح في تحويل كل موضوع تاريخي جاف إلى مقطع يوتيوب مثير وممتع. 

Moritz Leick - Mirko Drotschmann
Moritz Leick - Mirko Drotschmann

ألمانيا. أكثر من 500000 مشترك يتابعون بانتظام مقاطع فيديو ميركو دروتشمان. وهي نادرا ما تكون أقل من عشر دقائق، إلا أنها دوما مليئة بالمعلومات. وتتنوع مجالاتها من "انهيار الاتحاد السوفييتي"، حتى "هل تحول المناخ هو مجرد كذبة؟"، وصولا إلى "حملات انتخابية أجنبية في ألمانيا؟". تأتي كل الموضوعات من جوانب التاريخ والمجتمع والثقافة والسياسة، وهي جميعا باللغة الألمانية، حتى الآن.

مع بداية قناة السيد معرفة يوتيوب توغو في 2012 أنتج دروتشمان فقط مقاطع فيديو لمساعدة تلاميذ المدارس وطلاب الفصل الأول الجامعي. حيث كان موضوعه الرئيسي هو مادة التاريخ، التي درسها هو أيضا. مقطع الفيديو حول جمهورية فايمار كان الأكثر مشاهدة، حيث بلغ عدد مشاهديه 950000. وقد ساعد بالفعل الكثير من تلاميذ المدارس في النجاح.

وهو يهتم اليوم بموضوعات جديدة، بناء على طلب متابعيه. وقد عثر على أوائل المشتركين من خلال زوجته، التي كان لديها أيضا قناة يوتيوب لموضوعات التجميل. "لقد صنعنا معا مقطع فيديو أشرنا من خلاله إلى قناة يوتيوب الجديدة. وهكذا حصلت على حوالي 1000 مشترك خلال الأسبوع الأول. وقد كان أساسا تمكنت من البناء عليه".

هواية تحتاج إلى الكثير من الوقت

ابن الواحد وثلاثين عاما يمضي أحيانا حتى 30 ساعة أسبوعيا في تقديم المعارف والعلوم على يوتيوب. "قناة يوتيوب هي هواية تحتاج الكثير من الوقت"، يقول دروتشمان، الذي يعمل صحفيا ومنتجا. ومن بين نشاطاته المهنية عمله كمراسل لمجلة الأطفال "logo" في القناة التلفزيونية الثانية ZDF. "التعليقات على مقاطع الفيديو أجيب عليها خلال استراحة الغداء"، يقول في شرحه لكيفية نجاحه في التوفيق بين المهمتين.

ويصف دروتشمان قناة يوتيوب بأنها هوايته لأنه لا يكسب منها من المال ما يعوض عن الوقت والجهد. صحيح أن يوتيوب تقدم بعض الإعلانات قبل عرض أفلامه، بحيث يكسب منها القليل. "بالنسبة لي ربما يصل المبلغ إلى 1000 يورو في الشهر، ولكن مع احتساب الوقت المستثمر فإن هذا المبلغ ضئيل جدا". ولكن ما يرفضه دروتشمان بشدة هو التعاون التجاري مع شركات، تشكل مصدر الرزق الرئيسي لنجوم يوتيوب. "هذا لا يتناسب مع موضوعات التعليم والتثقيف الصحفي، حسب رأيي".

ولكن قناة "السيد معرفة تو غو" تفتح لدروتشمان آفاقا جديدة. على سبيل المثال يقوم اليوم بإذاعة برنامج قناة وسط ألمانيا "رحلة عبر الزمن"، لأن الزملاء شاهدوه على يوتيوب.

التشجيع على الانتخاب

يعتبر التعليم والمعرفة أساس المجتمع بالنسبة لدروتشمان. وهذا ما تؤكده مخططاته المستقبلية: قبل انتخابات البوندستاغ في أيلول/سبتمبر 2017 يريد أن من خلال قناته التعريف بكافة الأحزاب الكبيرة وحملاتها الانتخابية. "أريد أن أفعل أقصى ما يمكن فعله من أجل تشجيع الناس على المشاركة في الانتخابات".

رواد يوتيوب الألمان: الجميع يريدون مشاهدة ما يقدمه بيبي

سلسلة يوتيوب: لاجئون يتحدثون عن حياتهم في ألمانيا

© www.deutschland.de