افتتاح متحف باربيريني

من النادر افتتاح المتاحف الجديدة. في بوتسدام سيقدم متحف باربيريني الجديد اعتبارا من 13 كانون الثاني/يناير أعمالا فنية تجمع بين الحداثة وعمارة عصر الباروك.

Helge Mundt - Museum Barberini

روما تقع على ضفاف نهر هافل (الذي يعبر بوتسدام)؟ على الأقل من ناحية الشكل الذي يتجلى في التشابه الكبير بين قصر باربيريني الذي أعيد بناؤه في بوتسدام وقصر باربيريني في روما. في 23 كانون الثاني/يناير 2017 يفتتح متحف الفن باربيريني الجديد.

صفحة من التاريخ الثقافي

في 1770 أمر الملك البروسي فريدريش الكبير ببناء قصر باربيريني ليكون دارا شعبية على طراز الباروك الكلاسيكي، تقام فيها النشاطات الثقافية واجتماعات النوادي والاتحادات. خلال الحرب العالمية الثانية  تعرض القصر لدمار كبير، بفعل الهجمات الجوية، وقد تم اقتلاع البقايا في مرحلة ما بعد الحرب. بعد اتخاذ القرار في عام 2005 بإعادة تشييد البناء، وبالتالي إعادة الحياة إلى "واحد من أجمل المباني في أوروبا"، تمت إعادة البناء بين 2013 و2016 ليكون البناء الجديد على شكل البناء التاريخي القديم تماما. مؤسس وراعي متحف باربيريني هو هاسو بلاتنر، أحد مؤسسي شركة البرمجة العملاقة SAP.

عشق الفن

من خلال مؤسسة هاسو بلاتنر الخيرية يقوم هاسو بلاتنر أيضا بدعم المشروعات الاجتماعية والثقافية. على مر عقود من الزمن تمكن من جمع كمية كبيرة ذات قيمة عظيمة من القطع الفنية التي تعود إلى عهد ألمانيا الديمقراطية السابقة واللوحات التي تعود إلى ما بعد 1989، والأعمال الفنية التاريخية الخالدة. وإلى جانب الأعمال الانطباعية للفنان الشهير كلاود مونيه قام بلاتنر بجمع أعمال لماكس ليبرمان وإدوارد مونش وغيرهارد ريشتر. ويسعى هاسر بلاتنر من خلال متحف باربيريني إلى إتاحة الفرصة للعامة للاطلاع على مجموعة مقتنياته الفنية، ووضعها تحت تصرف المعارض المختلفة التي تقام أيضا بالتعاون بين المتاحف في مختلف أنحاء العالم، ودعم هذا التعاون. في صالات القصر البالغ عددها 18 صالة، يتم عرض أعمال لفنانين خالدين سابقين، ولعمالقة الفن المعاصر.

بوتسدام مركز جديد لتاريخ الفن

يفتتح متحف باربيريني مع معرضي "الانطباعية. فن العشق" و"الكلاسيكية والحداثة. ليبرمان، مونش، نولدة، كاندينسكي". وسيتم في المعرضين تقديم ما يزيد عن 170 عملا فنيا. "نريد إتاحة فرصة للزوار للاطلاع المباشر على القطع الأصلية، وتحويل بوتسدام على المدى البعيد إلى مركز لتاريخ الفن"، حسب مديرة المتحف أورترود فيستهايدر.

يتوقع المتحف الجديد عند السوق القديمة تحقيق نجاح كبير. خلال أسبوع واحد في بداية كانون الأول/ديسمبر 2016 جاء أكثر من 24500 زائر للاطلاع على قصر باربيريني الذي كان ما يزال خاليا. ومع تطبيق "Barberini App" بإمكان الرغبين الاطلاع على صالات قصر باربيريني بعد إعادة بنائه، والتجول بينها. من خلال صور بانورامية 360 درجة يتم تقديم معلومات بالصوت والصورة عن تاريخ القصر. ويشارك بعض من شهود العيان في رواية حكاياتهم وذكرياتهم مع القصر. كما يمكن الاطلاع هنا على مقطع فيديو عن القصر.

افتتاح متحف باربيريني في 23 كانون الثاني/يناير 2017

www.museum-barberini.com/en

© www.deutschland.de