الحديث مع الشباب

مؤتمر "أديان من أجل السلام" في لينداو ينعقد تحت شعار حوار الأجيال. 

تعزيز حوار الأجيال: مؤتمر أديان من أجل السلام.
تعزيز حوار الأجيال: مؤتمر أديان من أجل السلام. Christian Flemming/Ring for Peace

من الرابع حتى السابع من تشرين الأول/أكتوبر يلتقي في لينداو شباب المجلس العالمي "أديان من أجل السلام" مع علماء ودبلوماسيين في حوارات مشتركة: "مؤتمر الإيمان والدبلوماسية" لمنظمة "أديان من أجل السلام" غير الحكومية، يركز هذا العام على شعار "حوار الأجيال". حيث يتناول ثلاثة موضوعات محورية في جلسات الحوار والمناقشات: السلام والأمن، حماية البيئة، العمل الإنساني. ومن بين أهم المتحدثين سيكون تيدروس أدهانوم غيبرايسوس، الأمين العام لمنظمة الصحة العالمية WHO، وجيفري زاكس، مدير شبكة الأمم المتحدة لحلول التنمية المستدامة.   

من المتوقع حضور 150 مشاركا إلى لينداو، إضافة إلى 800 آخرين يشاركون عبر النقل المباشر لايف ستريم. ويشارك في المؤتمر ممثلون عن أكثر من 11 ديانة عالمية من أكثر من 60 بلدا. تقوم بتنظيم المؤتمر مؤسسة لينداو "حوار السلام بين الديانات العالمية والمجتمع المدني، حلقة من أجل السلام"، وهو يحظى بدعم وزارة الخارجية الألمانية.

"أديان من أجل السلام" هي عبارة عن منظمة دولية غير حكومية، تسعى إلى المساهمة في تحقيق وتعزيز السلم العالمي من خلال الحوار بين الأديان، والعمل المشترك بين مختلف الديانات. ويضم المجلس العالمي لمنظمة "أديان من أجل السلام" 60 زعيما دينيا من مختلف الديانات، من جميع القارات.

يمكنك التسجيل في المؤتمر على هذا الرابط: https://peace-dialogue-lindau.org/register/

© www.deutschland.de