الرئاسة الألمانية لمجموعة العشرين

ما هي مجموعة العشرين؟ ومن هي الدول الأعضاء؟ ما يجب أن تعرفه عن قمة مجموعة العشرين في هامبورغ

G20 Summit Hamburg
G20 Summit Hamburg Bundesregierung/Tybussek - G20 Summit Hamburg

ما هي مجموعة العشرين؟

مجموعة العشرين (G20) هي المنتدى المركزي للتعاون الدولي في المسائل الاقتصادية والمالية. تشكل دول مجموعة العشرين حوالي ثلث سكان العالم، وتمتلك مجتمعة ما يزيد عن أربعة أخماس الناتج المحلي الإجمالي العالمي (BIP)، وثلاثة أرباع التجارة الدولية. وتتمتع مقرراتها بتأثير كبير، كما تعطي شرارة البدء بالأعمال الإصلاحية على المستويين الوطني والدولي.  

من ينتمي إليها؟

تضم مجموعة العشرين 19 دولة، إضافة إلى الاتحاد الأوروبي (EU). الدول هي: الأرجنتين، أستراليا، البرازيل، الصين، ألمانيا، فرنسا، بريطانيا، الهند، إندونيسيا، إيطاليا، اليابان، المكسيك، روسيا، المملكة العربية السعودية، جنوب أفريقيا، كوريا الجنوبية، تركيا، الولايات المتحدة. ويشارك في مؤتمرات قمة مجموعة العشرين بانتظام، وبناء على دعوة من رئاسة المجموعة عدد من المنظمات الدولية: صندوق النقد الدولي (IMF)، البنك الدولي (WB)، مجلس الاستقرار المالي (FSB)، منظمة الأمن والتعاون والتنمية (OECD)، منظمة التجارة الدولية (WTO)، منظمة العمل الدولية (ILO)، منظمة الأمم المتحدة (UN).

من سيحضر القمة؟

تحافظ رئاسة مجموعة العشرين على علاقات وثيقة مع مختلف المجموعات المهمة ومع دول لا تنتمي إلى مجموعة العشرين. الرئاسة الألمانية وجهت الدعوة إلى كل من إسبانيا وهولندا والنرويج وسنغافورة لحضور لقاءات مجموعة العشرين. وسيكون في هامبورغ أيضا ممثلون عن الاتحاد الأفريقي (AU)، وعن الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا (NEPAD)، إضافة إلى المجموعة الاقتصادية لآسيا والمحيط الهادئ (APEC). وقبل كل قمة يتم التشاور مع منظمات غير حكومية واتحادات اقتصادية ونقابات، وكذلك مع ممثلين عن البرلمان وعن السفارات الأجنبية.

كيف تعمل مجموعة العشرين؟

تشكل لقاءات قمة زعماء الحكومات والدول الجزء المرئي من مشروع مجموعة العشرين. المسؤولية عن التنظيم والتحضير للمؤتمر تقع على عاتق الدولة التي تتولى الرئاسة. ومن ضمن التحضيرات تقوم الحكومات بتبادل الآراء والأفكار وتعمل على التوافق من خلال فرق عمل على مختلف المستويات. قبل كل قمة يوجد عدد من المؤتمرات حول الموضوعات التخصصية، بعضها يكون أيضا على مستوى الوزراء. وهكذا التقى على سبيل المثال في 2017 وزراء الزراعة ووزراء الخارجية ووزراء المالية ووزراء التقنية الرقمية، ووزراء العمل ووزراء الصحة.

ويتم إعداد موضوعات القمة من قبل مفاوضين رئيسيين يمثلون الحكومات: شيربا (مرشدون)، يلتقون عدة مرات خلال السنة وكذلك قبل انعقاد القمة بثلاثة أيام. وفي ختام كل قمة يتم إعداد بيان لهذه القمة، يتضمن أهم النتائج التي تمخضت عنها هذه القمة، إضافة إلى مجموعة من التقارير المرفقة وخطط العمل.

ما مدى انفتاح مجموعة العشرين؟

تولي الرئاسة الألمانية لمجموعة العشرين أهمية كبيرة للحوار مع المجتمع المدني، وتريد إيصال مقترحاته وأفكاره إلى مجموعة العشرين. لهذا السبب التقت المستشارة أنجيلا ميركل خلال الشهور التي سبقت القمة مع منتديات حوارية دولية حضرها ممثلون عن منظمات غير حكومية (سيفيل20)، وعن النقابات (عمل20)، والعلوم (علوم20)، وعن المرأة (سيدات20)، وعن الشباب (شباب20)، وعن الاقتصاد (أعمال20)، وعن مراكز الفكر وتأهيل العلماء (فكر20). الطروحات والمواقف والنصائح التي نتجت عن هذه المنتديات الحوارية سوف تتحول إلى موضوعات تغني قمة مجموعة العشرين.

ما هي النجاحات التي تحققت؟

مجموعة العشرين هي هيئة مهمة، إلا أنها غير رسمية من هيئات التعاون الدولي. ومن خلال الالتزام الذاتي فقط، تتميز مقرراتها بمفعول كبير على سياسة الدول، ويمكنها أن تحرك حوافز ودفعات لاتفاقات ملزمة. خلال القمة الأولى لمجموعة العشرين في عام 2009 وعلى ضوء التهديد بأزمة كساد عالمي غير معروفة النتائج والتبعات، تم الاتفاق على إجراءات فورية لتحفيز الاقتصاد العالمي. وهو ما ساعد على تهدئة الأسواق. كما تم الاتفاق في هذه القمة والقمة التي تلتها على مجموعة إجراءات لتنظيم أسواق المال العالمية. في 2015 و2016 تم اتخاذ مجموعة قرارات لمحاربة التهرب الضريبي. وإلى جانب السياسة الاقتصادية والمالية يتم أيضا إرسال إشارات مهمة تتعلق بالموضوعات الأخرى ذات الاهتمام الدولي، منها على سبيل المثال السياسة المتعلقة بالمناخ وسياسات التعاون التنموي.

أين يوجد مزيد من المعلومات؟

صفحة الرئاسة الألمانية لمجموعة العشرين تقدم معلومات شاملة بالإنكليزية والألمانية حول موضوعات وخلفيات مجموعة العشرين. هنا يمكن أيضا إلقاء نظرة على وثائق القمم السابقة وعلى نتائج قمة هامبورغ.

g20.org