هكذا تجري انتخابات البوندستاغ الألماني

ألمانيا على عتبة أهم انتخابات في البلاد. نحن نشرح سبب حصول كل مواطن على صوتين في الانتخابات. حقائق عن قانون الانتخابات الألماني. 

انتخابات البوندستاغ 2017: لكل ناخب صوتين
انتخابات البوندستاغ 2017: لكل ناخب صوتين dpa

ألمانيا. القاعدة الجوهرية للديمقراطية في ألمانيا هي تلك التي تنص عليها المادة 20 من الدستور الألماني: "جميع سلطات الدولة مصدرها الشعب". "لهذا السبب والغاية يقوم المواطنون والمواطنات بانتخاب ممثلين سياسيين عن مصالحهم، حيث أن شكل الدولة هو الديمقراطية التمثيلية. في 24 أيلول/سبتمبر 2017 ينتخب 61,5 مليون مواطن يحق لهم الانتخاب البوندستاغ الألماني التاسع عشر. 

ما هي مهمات البوندستاغ؟

البوندستاغ هو برلمان جمهورية ألمانيا الاتحادية. ممثلو الشعب هم أعضاء البرلمان الذين يتم انتخابهم لمدة أربع سنوات. أهم وظائف البوندستاغ هي انتخاب المستشار الألماني الاتحادي وتشريع القوانين ومراقبة عمل وأداء الحكومة. 

لماذا يتمتع الناخب بصوتين؟

النظام الانتخابي للبوندستاغ في ألمانيا هو انتخاب شخصي نسبي. كل ناخب يضع إشارتين على ورقة التصويت: بالصوت الأول يقرر الناخب من السياسيين المرشحين عن دائرته الانتخابية سوف يمثله في البوندستاغ. هذه المقاعد المباشرة تعادل نصف عدد أعضاء البوندستاغ. النصف الآخر يتم انتخابه من خلال لوائح الأحزاب في الولايات. حيث تقوم هذه الأحزاب بتسمية مرشحيها عن كل من الولايات الاتحادية. 

الصوت الثاني للناخب يكون من حصة أحد الأحزاب. ويتمتع الصوت الثاني بثقل أكبر، حيث يحدد توزع القوى بين الأحزاب في البرلمان: إذا أنه يحدد عدد مقاعد كل من هذه الأحزاب.

ما هو عدد أعضاء البوندستاغ؟

العدد الاعتيادي لأعضاء البوندستاغ هو 598 عضوا، إلا أن العدد يمكن أن يزيد عن هذا الحد. يضم البوندستاغ الحالي 631 عضوا. ويعود هذا إلى الأعضاء المعلقين: عندما تكون حصة أحد الأحزاب على سبيل المثال بالصوت الثاني على 100 مقعد، إلا أن 110 من مرشحيه فازوا بالعضوية المباشرة من خلال الصوت الأول، فإنه من حق هؤلاء المرشحين العشرة الإضافيين دخول البوندستاغ. ومن أجل عدم الإضرار بالأحزاب الأخرى فإنها تحصل أيضا على مقاعد إضافية حسب النسب المتوفرة.  

ما عدد الأحزاب المشاركة في الانتخابات؟

تلعب الأحزاب ضمن الدوائر المحلية وعلى مستوى الولاية والمستوى الاتحادي دورا محوريا في النظام السياسي للجمهورية الاتحادية، بصفتها منتديات للتعبير عن مصالح المواطنين. في انتخابات البوندستاغ 2017 تشارك 42 حزبا، وهو عدد لم يسبق له مثيل منذ عودة الوحدة الألمانية. 16 حزبا منها تشارك للمرة الأولى. الأحزاب الجماهيرية الكبيرة CDU/CSU وSPD تسيطر بالطبع على الجغرافيا السياسية، وتشكل حاليا حكومة ائتلاف كبير. كما يضم البوندستاغ الثامن عشر الحالي أيضا حزب الخضر والحزب اليساري.     

الأحزاب والمؤسسات السياسية في ألمانيا

من يدخل البوندستاغ؟

يسمح بدخول البرلمان فقط للأحزاب التي تحصل على نسبة من الأصوات تزيد عن 5 في المائة من مجمل الأصوات الثانية على المستوى الاتحادي. قاعدة الخمسة في المائة هذه تساهم في تجنب دخول أحزاب كثيرة صغيرة إلى البرلمان، وهو ما يمكن أن يعيق تشكيل ائتلاف حكومي يتمتع بالغالبية ويعقد سير العمل الحكومي والبرلماني.

Quick facts
598
مقعد في البوندستاغ

يضم البرلمان الاتحادي 598 مقعدا على الأقل.

299
دائرة انتخابية

يتم تقسيم الدوائر الانتخابية على أساس أن يكون في كل منها عدد ناخبين متعادل تقريبا.

299
مقعد مباشر

السياسي الذي يحصل على أكبر عدد من الأصوات في دائرة انتخابية يدخل مباشرة إلى البوندستاغ.

4828
مرشح

يتنافسون في 24 أيلول/سبتمبر 2017 على الانتخاب لعضوية البوندستاغ.

5
في المائة

يسمح بدخول البوندستاغ فقط للأحزاب التي تحصل على أكثر من 5 في المائة من الأصوات الثانية في الانتخابات. 

42
حزبا

تتنافس في انتخابات البوندستاغ 2017.

61,5
مليون

مواطن ألماني يحق لهم الانتخاب. 

18
سنة

هو العمر الأدنى الذي يجب تجازوه كي يسمح بالمشاركة في الانتخابات والترشح لها. 

71,5
في المائة

كان معدل المشاركة في انتخابات البوندستاغ 2013.

من ينتخب المستشار أو المستشارة؟

لا يتم انتخاب رئيس الحكومة من قبل الشعب مباشرة، وإنما من خلال أعضاء البوندستاغ. رئيس الجمهورية الألمانية الاتحادية يقترح اسم المستشار أو المستشارة – وهو عادة مرشح الحزب الذي يحظى بالغالبية في البوندستاغ. 

من يحق له الانتخاب ومن يحق له الترشح؟

هناك حق انتخاب فعال وآخر سلبي. في انتخابات البوندستاغ يحق لكل مواطن ألماني أتم 18 سنة المشاركة. بلوغ السن الرشد هو أيضا شرط الترشح إلى عضوية البوندستاغ. في انتخابات البوندستاغ 2017 يبلغ عدد المواطنين الذين يحق لهم الانتخاب حوالي 61,5 مليون إنسان، وفق تقديرات مكتب الإحصاء الاتحادي، 31,7 مليون منهم من النساء و28,8 مليون من الرجال.

حقائق عن ألمانيا: الدولة والسياسة

© www.deutschland.de