إلى المحتوى الرئيسي

عددٌ قياسيٌّ من طلاب السنة الأولى الدوليين في ألمانيا

ربعُ طلاب السنة الأولى تقريبًا يأتي من الخارج ويُشكِّل الدارسون من الهند الحصةَ الأكبر.  

08.02.2024
طلابٌ في السنة الأولى في جامعة كولونيا
طلابٌ في السنة الأولى في جامعة كولونيا © dpa/picture alliance

غوترسلوه (د ب أ) - تعاود أعدادُ طلاب السنة الأولى المُسجَّلين في الجامعات والكليات في ألمانيا الارتفاعَ للمرة الأولى منذ عام 2018: والسبب: رقمٌ قياسيٌّ من الدارسين الدوليين. بدأ 402,617 شخصًا دراسةً في فصل الشتاء للعام الدراسيّ 2024/2023، أكثرُ بنسبة 1.1 في المائة من العام السابق. وَفِدْ منهم 93 ألفًا من الخارج، بحسب ما أعلن مركز التعليم العالي (CHE). 

يأتي أكثرُ من 40 في المائة من طلاب السنة الأولى الأجانب من قارة آسيا. وتحتلُ الهندُ المرتبةَ الأولى بعدد 11,733 طالبًا في السنة الأولى، ويمثِّلُ ذلك نموًا بنسبة 35 في المائة مقارنةً بالسنة السابقة. وتشغل الصينُ المرتبةَ الثانية بعدد 5661 طالبًا في السنة الأولى. وهنا ثمة توجُّهٌ متعاكس: تتزايد أعدادُ طلاب السنة الأولى الوافدين من الهند ازديادًا ملحوظًا، بينما تتراجع أعدادُ نظرائهم من الصين. وتتمركز تركيا وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا في المراتب التالية.