هل تحصل ألمانيا على محطة للفضاء الخارجي؟

تنوي وزارة الاقتصاد الألمانية الاتحادية اختبار فكرة وعرض تقدمت به الصناعة الألمانية لإنشاء محطة فضائية في مناطق بحر الشمال.

Bekommt Deutschland einen Weltraumbahnhof?
dpa

برلين (dpa)- تنوي وزارة الاقتصاد الألمانية الاتحادية اختبار فكرة وعرض تقدمت به الصناعة الألمانية لإنشاء محطة فضائية في ألمانيا. هذا ما تحدثت عنه الصحيفة الاقتصادية التخصصية "هاندلسبلات". حيث ورد أنه قد عُقِدَ اجتماع بعد ظهر الجمعة شارك فيه ممثلون عن كل من شركات صناعات الفضاء ووزارة الاقتصاد. وقد أكدت وزارة الاقتصاد يوم الاثنين عقد هذا الاجتماع. التجمع الاتحادي للصناعة الألمانية (BDI) تقدم بفكرة وخطة يجري اختبارها والتأكد منها حاليا. 

وترى خطة اتحاد BDI منصة إطلاق للصواريخ الصغيرة في مناطق بحر الشمال، على شكل محطة متنقلة، تقوم على أساس القطاع الخاص مع دعم حكومي. حصلت وكالة الصحافة الألمانية على نسخة من ورقة الاستراتيجية بهذا الخصوص. وقد ورد في هذه الورقة أن "محطة الإطلاق الألمانية ممكنة من الناحية التقنية، كما أنها منطقية ومُجدِيَة من النواحي الاستراتيجية والاقتصادية". إلا أن مسألة التنفيذ تتوقف على القرار السياسي، أكثر من توقفها على المسائل التقنية. ومن المفترض أن يكون استخدام منصة الإطلاق الألمانية متاحا لكافة الشركاء الأوروبيين والدوليين.

كما نصت الورقة على أن مجال الفضاء يحظى بأهمية خاصة لمجمل قطاع الصناعة الألماني. وهو يعتبر في زمن الرقمنة المفتاح نحو تقنيات المستقبل، مثل القيادة الذاتية وصناعة 4.0. وبفضل تقنيات ومجالات "التصغير"، باتت الأقمار الصناعية أصغر حجما وأقل وزنا، وهو ما ينعكس أيضا على الحاجة إلى الصواريخ الحاملة لها. "سوف يكون هناك في المستقبل خليطا من الصواريخ الكبيرة والمتوسطة والصغيرة". 

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de