التنقل مع الشركات الناشئة

التحول في مجال النقل يحتاج إلى أفكار جديدة، أو إلى أفكار قديمة تتم صياغتها بطريقة حديثة. تعرف هنا على ثلاث شركات تجرؤ على خوض تجارب جديدة. 

حركة السير على الأوتوبان: شركات ناشئة تجعل السير أكثر صداقة للبيئة.
حركة السير على الأوتوبان: شركات ناشئة تجعل السير أكثر صداقة للبيئة. picture alliance / Jan Woitas/dpa-Zentralbild/ZB

موبيكو – التنقل هو دوما مسألة مالية

سيارة الشركة؟ بطاقة شهرية للتنقل بالقطار؟ التنقل بالتاكسي؟ كثير من الشركات تساعد موظفيها في تحمل تكاليف التنقل إلى العمل، إضافة إلى الراتب المعتاد. الشركة الناشئة موبيكو تحول هذا الأمر إلى تجربة سهلة ومفيدة للجميع. تخصص الشركات لموظفيها ميزانية شكلية تفصيلية لتكاليف النقل، تتم إدارتها من خلال تطبيق محدد. هذا التطبيق يتيح للشركة أيضا عمليات حسابية دقيقة جاهزة. بهذا تستطيع الشركات توفير النفقات كما يمكن للعاملين اتخاذ القرار ذاتيا ضمن الإطار المحدد، حول كيفية التصرف بهذه المخصصات المالية في استخدام وسائل المواصلات المختلفة التي يرونها مناسبة.

فيمكار – البديل عن سجل الحركة

من يريد خصم تكاليف النقل من الضريبة، سواء تعلق الأمر بسيارات الشركة أو سيارة العمل التابعة لصاحب العمل الحر المستقل، يمكنه القيام بذلك في ألمانيا إما من خلال تقييم إجمالي (نسبة إجمالية) أو يتوجب عليه تدوين كل عمليات التنقل في سجل الحركة الخاص بالعمل. حيث يتم تدوين جميع التحركات المتعلقة بالعمل مع تسجيل ساعة التحرك والمسافة المقطوعة، بحيث تكون المراجعة والرقابة ممكنة فيما بعد عند الحاجة. تمكنت شركة فيمكار من استبدال ذلك بتطبيق مرتبط أيضا بجهاز استقبال GPS صغير في السيارة، يتضمن بطاقة SIM. سجل الحركة الرقمي يوفر الوقت والمال، وهو معترف به رسميا من قبل المؤسسات الضريبية، كما أنه يحقق متطلبات حماية خصوصية البيانات.

تراكس – التحرك ضمن قافلة من أجل البيئة

كلما سارت الشاحنات بشكل متقارب وضمن قافلة أطول تحقق التوفير في استهلاك الوقود، وبالتالي تقلصت انبعاثات الغاز العادم CO2. ولكن كيف يمكن التقاء وتجمع السائقين وشاحناتهم على الأوتوبان؟ شركة تراكس الناشئة تسعى إلى حل هذه المشكلة المعقدة. إذ أنها تقوم بربط الشاحنات رقميا بحيث يتم تشكيل قافلة متحركة، أو ما يسمى "فصيلة". السير في "ظل" سيارة أو شاحنة أخرى يوفر في استهلاك الوقود. ويتيح التطبيق أيضا للسيارة الشاحنة "الرائدة" الاستفادة من توفير استهلاك الوقود الذي تحققه الشاحنات التي تسير خلفها في "ظلها".

منصة النقل المستقبلي – ليست شركة ناشئة، وإنما منتدى جديد

التجمع الاتحادي للشركات الألمانية الناشئة يعتبر نفسه "ممثل وصوت الشركات الناشئة في ألمانيا". هدفه هو دعم التشبيك بين الشركات الناشئة فيما بينها، وكذلك تشبيكها مع الشركات الكبيرة في القطاعات ذات العلاقة. منصة النقل المستقبلي للتجمع الاتحادي تؤدي هذه المهمة فيما يتعلق بمسألة النقل. حيث تجمع الشركات الناشئة مع شركات قطاع صناعة السيارات، وشركات النقل والتقنيات، وتعتبر بذلك مساهما قويا في مجال التحول على صعيد النقل.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here