مصانع ألمانيا اليدوية

تشتهر المنتجات والسلع الألمانية بالنوعية المتميزة على المستوى العالمي.

dpa/Rolf Vennenbernd - Manufactories

"صُنِع في ألمانيا"، عبارة تعني الجودة والتميز للمنتجات الألمانية على المستوى العالمي. على عكس الاتجاه العالمي نحو الإنتاج (التجاري) الواسع، تحافظ المنتجات الألمانية على جودتها وسمعتها محققة مزيد من النجاحات في الخارج. ويتحدث الخبراء اليوم عن "نهضة المصانع اليدوية". من الناحية التاريخية كانت الورشة "Manufaktur" (من اللاتينية: يبني، ينتج) في القرن الثامن عشر هي الصيغة السائدة لإنتاج السلع، وشكلت المرحلة الانتقالية نحو المصنع الكبير الحديث. اليوم يسري مصطلح "الورشة - المصنع اليدوي" على المنتجات الحصرية المتمتعة بالجودة والمصنوعة حسب رغبة الزبون والمتمتعة بأعمال تشطيب ونوعية متميزة.

مبادرة الورشات الألمانية اتخذت هدفا لها التعريف بالورشات الألمانية وبدورها الإيجابي الحاسم في رفع اسم الصناعة الألمانية عاليا في الأسواق الدولية. وهي تسعى من خلال ذلك إلى التعريف بمجمل فروع ونشاطات المصانع اليدوية الألمانية، من الورشات الشديدة التخصص، ورشة العاملين، وحتى ورشات أو "مصانع يدوية" تتمتع بحضور كبير على الساحة العالمية. وهنا بعض من الأمثلة عليها:

مصنع برومستر "Brumester" في برلين، ينتج منذ 1977 أجهزة وأنظمة الصوتيات المتميزة، ومن أحدث إنجازاته تزويد سيارة بورشة بانوراما الجديدة بأنظمة الصوت وتوزيع الصوت.

من بين المشروعات المستقبلية لمصنع الأورغ كلايس أورغلباو "Klais Orgelbau" هو أوركسترا فيلهارمونيكا هامبورغ، التي سيتم تجهيزها بأورغ كبير متميز. في ورشة إنتاج الأورغ التي تأسست في العام 1882 تم تصنيع آلات الأورغ المتميزة الموجودة في كل من كاتدرائية كولونيا، وآلتي الأورغ لأوركسترا بيتروناس فيلهارمونيك هول في البُرجَين التوأمين في كوالا لامبور. أورغ أوليمبيا في كوينغداو الصينية والأورغ الكبير في سيؤول بدورهما من منتجات شركة تصنيع الأورغ فالدكيرشنر أورغلباو في الغابة السوداء.

بورسلان ورشة البورسلان الملكي في برلين (KPM)، التي تأسست في القرن الثامن عشر من قبل فريدريش الكبير، يعتبر من الهدايا القيمة للسياسيين في العديد من البلدان، من ميخائيل غورباتشوف إلى باراك أوباما.

ريش الكتابة من "بيتر بوك" تستخدمها شركات صناعة الأقلام العريقة، مثل فيسكونتي، التي استُخدِمَت أقلامها للتوقيع في القمة التي جمعت بين حلف الناتو وروسيا في أيار/مايو العام 2002.

كل هذه الورشات "المصانع اليدوية" تشترك في أمر واحد: العمل اليدوي والتشطيب الأمثل وعشق دقائق الأمور، تجعل من منتجاتها شيئا متميزا. يستحق شعار "صُنِع في ألمانيا".

www.handmade-in-germany.org

© www.deutschland.de