5 أسباب تدعو إلى التدريب العملي في الاتحاد الأوروبي

خيار التدريب العملي هو خيار صائب دوما. بهارات من الهند اتبع هذه الطريق، ووجد فيها الكثير من الحظ.

بهارات جاء إلى ألمانيا من أجل فترة تدريب عملي.
بهارات جاء إلى ألمانيا من أجل فترة تدريب عملي. privat

تسألني ما الذي يدفعني إلى التدريب العملي في الاتحاد الأوروبي؟ هنا خمسة أسباب تدعو إلى ذلك. كما يمكنك من خلال الفيديو التعرف على الشاب الهندي بهارات الذي يقدم لك نصائح ذكية ومفيدة:

1-  تعلم لغة أجنبية

لا يوجد مكان يمكن أن تتعلم في لغة أجنبية أفضل وأسرع من البلد الذي يتكلم هذه اللغة. بالمناسبة: ليس فقط الإنكليزية، وإنما أيضا الفرنسية والإسبانية والبرتغالية هي لغات متداولة في العديد من بلدان العالم، وكذلك الألمانية، التي تعتبر اللغة الأم الأوسع انتشارا في الاتحاد الأوروبي.

2- فرص أفضل

من خلال التدريب العملي في الخارج يصبح المرء أكثر استقلالية وثقة بالنفس. من يستطيع العمل مع فريق متعدد الجنسيات، ويكتسب أيضا خبرات عملية إضافية في الحياة المهنية اليومية، سيكون أكثر قدرة على تجاوز العقبات الأخرى. بفضل أصدقاء جدد، من جنسيات مختلفة، يصبح المرء أكثر انفتاحا، ويتخلى عن الأحكام العمومية المسبقة تجاه جنسيات وأعراق أخرى. ناهيك عن الميزة التي تتمتع بها مقارنة بغيرك من الباحثين عن عمل، عندما تحمل خبرات مهنية وحياتية من بلدان أخرى. سوف تتمتع بفرص أفضل على سبيل المثال عندما تتقدم للحصول على مقعد للدراسة، أو منحة دراسية، أو حتى فرصة عمل جديدة.

بهارات من الهند تمكن من خلال فترة تدريب عملي في ألمانيا من العثور على فرصة عمل ثابت. كيف نجح في ذلك، وكيف ساعدته فترة التدريب على الصعيد المهني والشخصي، يرويه في هذا الفيديو:

3- استكشاف قارة مثيرة

أوروبا عبارة عن قارة شديدة التنوع، فيها الكثير مما يمكن استكشافه والاطلاع عليه، وذلك بالتنقل بالقطار، بدلا من الطيران لمسافات بعيدة. وحتى إذا كان لديك إجازة قصيرة لبضعة أيام فقط، فإنه يمكنك السفر والتنقل بين عدة بلدان والتعرف على ثقافات متنوعة، ومدن مثيرة، وطبيعة خلابة، في أي مكان تتوجه إليه.

4- سهولة العمل في الاتحاد الأوروبي فيما بعد

من يريد العمل في أحد بلدان الاتحاد الأوروبي، فإنه سيستفيد كثيرا من فترات التدريب العملي التي أجراها في أوروبا. الاتحاد الأوروبي هو أكبر منطقة اقتصادية مترابطة في العالم، تتمتع بقوانين وقواعد خاصة وموحدة. هذا يعني أن بعض المعايير والقواعد السارية في إسبانيا هي ذاتها السارية في ألمانيا أو السويد. جميع الشركات الكبيرة متواجدة في الاتحاد الأوروبي، كما أن شهادة إثبات القيام بفترة تدريبية عملية في أحد المواقع الأوروبية تتمتع بالاعتراف والاحترام.

5- تجاوز فترات الفراغ

التدريب العملي في الخارج جيد من أجل تجاوز فترات الانتظار بين المدرسة والدراسة الجامعية ودخول معترك الحياة المهنية. ربما يتطور التدريب العملي إلى فرصة عمل دائم. المؤكد على أية حال هو: من قام بتدريب عملي في الخارج، سوف يكون موضع ثقة أكبر من قبل رؤسائه في المستقبل.

هل اقتنعت؟ يمكنك هنا تخطيط الخطوات القادمة:

  • عدد كبير من الفرص والإمكانات يتيحها برنامج التبادل إراسموس بلوس، كما يساعد مستشارو برنامج إراسموس بلوس في العثور على أماكن للتدريب العملي للطلبة في داخل جامعاتهم. في حملة الدراسة في العالم للهيئة الألمانية للتبادل الثقافي (DAAD) يُدَوّن طلاب ألمان – على شكل مراسلين – تجاربهم وخبراتهم في الخارج.
  • بالنسبة لدارسي التخصصات التقنية والتخصصات العلمية تقوم مكاتب IASTE بتأمين فترات تدريبية عملية مجانا. ويوجد لدى المنظمة مكاتب خاصة في العديد من الجامعات.
  • مواطنو الدول غير المنتمية للاتحاد الأوروبي الراغبون في الحصول على فرصة تدريب عملي في ألمانيا، يمكنهم التقدم بطلباتهم إلى لجنة IAESTE الوطنية في بلدهم.
  • منظمة التبادل AIESEC تتمثل في أكثر من 120 بلدا، وهي تساهم في تأمين فترات تدريب عملي ومشاركة في مشروعات اجتماعية لجيل الشباب.

إذا كنت مهتما بفترة تدريب عملي في ألمانيا فقد قمنا هنا بجمع العديد من النصائح من أجلك. 

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany?
Subscribe here: