لامبريشت في الأردن والعراق

وزيرة الدفاع كريستينة لامبريشت تزور في أولى رحلاتها في العام الجديد الجنود الألمان في الأردن والعراق.

Lambrecht in Jordanien und im Irak
dpa

برلين (dpa)- قامت وزيرة الدفاع كريستينة لامبريشت في أولى رحلاتها في العام الجديد بزيارة كل من الأردن والعراق. وحسبما ورد عن متحدث رسمي، فقد التقت الوزيرة يوم الأحد في بغداد بالجنود الألمان، وتحدثت معهم عن مهمة الجيش الألماني هناك. كما تحدثت مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي ومع وزير الدفاع العراقي جمعة عناد.

وكانت الوزيرة قد اطلعت يوم السبت في الأردن في قاعدة الأزرق الجوية على أعمال ومهمات البعثة الألمانية ومشاركتها في مواجهة ميليشيا الدولة الإسلامية "داعش" الإرهابية. حيث التقت هناك الجنود الألمان في أول حوار شخصي مفتوح معهم، حسبما ورد عن وزارة الدفاع، عبر تويتر. هذا ويتواجد في الأردن حاليا حوالي 150 جنديا ألمانيا، حسب قيادة العمليات. 

يقوم الجيش الألماني بدعم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في مواجهة تنظيم "داعش"، وذلك من خلال تأمين الوقود للطائرات. ويبلغ مجموع عناصر الجيش الألماني حاليا في هذه العمليات حوالي 240 عنصرا، يشاركون في تحالف مواجهة داعش في كل من الأردن والعراق وسورية.

كما التقت لامبريشت الملك الأردني عبد الله الثاني، وبحثت معه تعميق التعاون بين ألمانيا والأردن. وقد جاء في إحدى تغريدات وزارة الدفاع أن هذا البلد "يعتبر من دعائم الأمن في المنطقة".  

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de