منح جائزة البيئة

عالم في الاقتصاد وشركة مكونة من أخوين يفوزون بجائزة البيئة الألمانية.

Umweltpreis verliehen
dpa

عالم الاقتصاد أوتمار إيدنهوفر من بوتسدام والإخوة المستثمرون ترابمان من ليمبورغ يفوزون بجائزة البيئة الألمانية. يوم الأحد تسلم الفائزون في مدينة هانوفر الجائزة التي تتضمن مكافأة مالية بقيمة 500000 يورو بالتساوي. جائزة الشرف بقيمة 10000 يورو كانت من نصيب الباحث في الحشرات مارتين زورغ من كريفيلد. رئيس الجمهورية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير المتواجد حاليا في الحجر الصحي بسبب إصابة أحد مرافقيه بالكورونا ألقى كلمة عبر الفيديو لهذه المناسبة.

شتاينماير عبر عن تقديره للباحث الاقتصادي إيدنهوفر الذي يتولى منذ 2018 إدارة معهد بوتسدام لأبحاث آثار المناخ (PIK)، واصفا إياه بأنه "مفكر مبدع بكل معنى الكلمة"، يقدم المشورة لكل من البابا، والبنك الدولي والحكومة الألمانية الاتحادية. إيدنهوفر تسلم الجائزة اعترافا بأبحاثه وتقديرا لاقتراحه فرض سعر على غاز ثاني أكسيد الفحم CO2، وهو الأمر الذي ساهم بشكل كبير في اتفاق الحكومة الألمانية الاتحادية على الحزمة المتعلقة بالمناخ. "دون أشخاص من أمثالكم لم يكن لمعاهدة باريس حول المناخ ، ولا لحزمة المناخ الألمانية أن تبصر النور"، حسب شتاينماير.

الإخوة ترابمان من منطقة ليمبورغ في ولاية هيسن حظيا بالتكريم بصفتهما رئيسا مصنع للمنتجات المصنعة من الصفيح، وذلك لأسلوب العمل في شركتهما، الذي يحافظ كثيرا على الموارد وعلى الطاقة. زورغ، الباحث في الحشرات استحق التكريم لإشارته من خلال أبحاثه إلى الانقراض السريع لكثير من الحشرات الطائرة.

المصدر: dpa، الترجمة: deutschland.de