مئات الآلاف يتظاهرون ضد الحرب

خرج في ألمانيا مئات الآلاف من المتظاهرين يعلنون موقفهم المعادي للحرب. أكبر التظاهرات الداعية إلى السلام كانت في برلين وكولونيا.

Friedensdemonstration in Köln
picture alliance/dpa

برلين (dpa)- خرج مئات الآلاف من المتظاهرين في ألمانيا إلى الشوارع والساحات معربين عن معارضتهم للحرب في أوكرانيا. بعد واحدة من أكبر المظاهرات خلال السنوات الأخيرة، شهدتها برلين يوم الأحد، تظاهر يوم الاثنين في كولونيا ما يزيد عن ربع مليون إنسان منادين بالسلام والديمقراطية. المظاهرة السلمية في قلعة الكرنفال الألمانية جاءت في يوم مسيرة "اثنين الزهور" التقليدية. أيضا في العديد من المدن الألمانية الأخرى أعربت الجماهير عن تضامنها مع أوكرانيا.

وقد تحدثت الشرطة عن التظاهرة يوم الأحد في برلين عن مشاركة أكثر من مائة ألف متظاهر، بينما تصل تقديرات المنظمين إلى نصف مليون مشارك. تجمع من النقابات والكنائس والمبادرات ومنظمات البيئة ومجموعات دعاة السلام كانت قد وجهت جميعها الدعوة إلى التظاهر استنكارا للعدوان الروسي على الجارة الأوكرانية. وكان المنظمون يعتقدون بداية مشاركة حوالي 20000 إنسان، تحت شعار "أوقفوا الحرب. السلام من أجل أوكرانيا ومجمل أوروبا".

في كولونيا قرر المنظمون في الأسبوع الماضي في اليوم الذي بدأ فيه الهجوم على أوكرانيا تنظيم تظاهرة من أجل السلام. مسيرة يوم اثنين الزهور المعتادة في المدينة كان قد تم إلغاؤها مقدما بسبب جائحة كورونا. "أبناء كولونيا والكرنفال أثبتوا أن الجميع يتكاتفون ويتضامنون، عندما يكون ذلك ضروريا"، قال رئيس كرنفال كولونيا، كريستوف كوكلكورن. "اليوم لم يكن الموضوع مجرد الاحتفال الصاخب، وإنما رفع الصوت والأعلام والألوان في وجه الحرب في أوكرانيا".