التأهيل الرقمي

كومبيوتر لوحي وإنترنت بدلا من السبورة والطباشير: ثلاثة أمثلة ناجحة حول تعلم الفتيان التعامل والتحكم بكل ثقة بالوسائل الإعلامية الرقمية.

Unterricht digital: Tablet-Computer statt Papier und Stift.
التأهيل الرقمي: كومبيوتر لوحي بدلا من الورقة والقلم dpa

ألمانيا. ماذا حققت المدارس في مشروع التحول من عصر الطباشير إلى عصر التقنية الرقمية؟ في 2013 قَيّمت دراسة ICILS الدولية المقارِنة كلا من التلاميذ والمدارس في ألمانيا على أنها بحاجة إلى التعويض واللحاق بالركب. ومنذ ذلك الحين تغير الكثير. وزيرة التعليم الاتحادية يوهانا فرانكا أطلقت هاشتاغ الحلف الرقمي "DigitalPakt#D". اعتبارا من 2018 من المفترض أن يتم تجهيز حوالي 40000 مدرسة بأجهزة كومبيوتر وبرامج حديثة.

"المهارات الرقمية، شأنها شأن القراءة والكتابة والحساب، هي عبارة عن تقنية ثقافية لا غنى عنها للاستقلالية في الحياة

وزيرة التعليم الاتحادية، يوهانا فرانكا

الدرس في "السحابة"

من النادر أن يكون المدرسون خبراء في المعلوماتية. ولابد أن يقود انشغالهم بتحديث البرامج ومعالجة العقبات التقنية إلى عرقلة مشروع تبني المدارس للتقنية الرقمية "الرقمنة". لهذا لابد من إيجاد حل مقبول، وهو ما توفره السحابة الإلكترونية المدرسية التي طورها معهد هاسو بلاتنر (HPI): حيث يتم تخزين البرامج والأقراص الصلبة في شبكة السحابة الإلكترونية الخارجية، ويشرف عليها خبراء متخصصون. كما يتم هناك أيضا تخزين المواد التعليمية. وكل ما تحتاجه المدارس في هذه الحال هو فقط خط إنترنت وكومبيوتر لوحي، بحيث يتمكن كل من المدرسين والتلاميذ العودة إلى هذه المواد التعليمية في أي وقت وفي كل مكان.

المشروع الأول لمعهد HPI يتم تنفيذه بالتعاون مع الوزارة الاتحادية للتعليم والبحث العلمي (BMBF) وشبكة مدارس الرياضيات والعلوم الطبيعية والتطبيقية المتميزة (MINT-EC). ويتم حاليا اختبار السحابة المدرسية في 27 مدرسة في مختلف أنحاء ألمانيا.

السحابة المدرسية

متعة البرمجة

البرمجة في غاية السهولة – هذا ما تقوله مبادرة "معايشة المعلوماتية" لاتحاد بيتكوم. الاتحاد التخصصي لشركات التقنية الرقمية يتعاون مع 850 مدرسة ألمانية. حيث يتعلم التلاميذ التعامل مع الإعلام والوسائل الرقمية بكل ثقة وحماس وإبداع. ويقوم متخصصون في التربية الإعلامية بتعليم التلاميذ طرق الاستخدام الآمن والمسؤول للإنترنت، بما يضمن حماية البيانات الخاصة. وخلال ورشات عمل برمجة يقوم التلاميذ بتطوير تطبيقات وتعميق معارفهم التقنية.

erlebe IT - معايشة المعلوماتية 

الوقاية من البلطجة الإلكترونية

تنبيه التلاميذ إلى البلطجة وأمن البيانات والمعلومات، هو هدف مشروع الحماية "فايروول لايف". أصحاب المبادرة هم اتحاد حماية الطفل الألماني وصندوق التأمين الصحي "كنابشافت". ويقوم هؤلاء بتنظيم فعاليات ودورات تدريب إعلامية للتلاميذ والتلميذات من الصف السادس حتى الثامن، وكذلك للمدرسين والآباء والأمهات.

فايروول لايف