مهرجان الموسيقى الصاخبة "هيفي ميتال" في فاكن

في مهرجان فاكن المفتوح في ولاية شليسفيغ-هولشتاين تعلو الأصوات سنة بعد سنة، وهذا ما يزيد المهرجان سحرا على سحر.

mc_the_snapshot/Flickr - Wacken Open Air
mc_the_snapshot/Flickr - Wacken Open Air mc_the_snapshot/Flickr - Wacken Open Air

ليس هناك أكثر من هذا التنوع: فمن ناحية أولى، هناك فاكن الواقعة في المناطق الريفية في شليسفيغ-هولشتاين، والتي لا يزيد عدد سكانها عن 2000 نسمة. الغابات الوادعة والبحيرات الهادئة هي الصورة الغالبة هنا. ومن ناحية أخرى هناك حوالي 75000 من عشاق الموسيقى الصاخبة، غالبيتهم من الشباب، يتوافدون إلى هنا في أول عطلة نهاية أسبوع من شهر آب/أغسطس في كل عام. منذ 25 عاما يلتقي في فاكن سنويا عالمان مختلفان متناقضان، إلا أن سحر المهرجان يكمن في أن سكان القرية الصغيرة وعشاق الموسيقى وصلوا إلى حد كبير من التعايش المشترك.

صانعة الأفلام الكورية التي تعيش في ألمانيا، سونغ هيون كو، تقدم بطريقة لطيفة جميلة فيلمها الوثائقي "قرية الموسيقى الصاخبة". جوقة آلات النفخ المحلية وعازفوا الموسيقى الصاخبة يعزفون جنبا إلى جنب. وقد فاز الفيلم بعدة جوائز، كما ساهم بشكل كبير في تعريف الناس في شتى أنحاء ألمانيا بقرية فاكن الصغيرة، وحتى أولئك الذين لا علاقة لهم بالموسيقى الصاخبة.

تسويق ممتاز، حتى الرحلات النهرية الخاصة من أجل مهرجان الموسيقى الصاخبة

علاوة على ذلك، فقد بات الاسم رمزا لمهرجان موسيقي في قمة النجاح. وقد تزايدت أعداد الزوار خلال السنوات الأخيرة بشكل كبير، ونفذت بطاقات المهرجان لعام 2015 خلال 12 ساعة فقط. حوالي ثلث الضيوف وغالبية الفرق المشاركة تأتي من خارج ألمانيا. ولكن هذا ليس سوى النواة من المهرجان. حيث يعمل المنظمون على توسيع المهرجان إلى مناطق مجاورة، وأصبح الآن يوجد نوع من البيرة يحمل اسم "فاكن بريميوم بيلس" إضافة إلى مجموعة كبيرة من المنتجات الدعائية التي تحمل شعار "W:O:A". بالإضافة إلى ذلك أدخل القائمون على المهرجان في 2013، رحلات نهرية بعنوان "Full Metal Cruises"، يمكن حجزها مع حجز المشاركة في المهرجان.

"فاكن" تحولت على ما يبدو إلى إحدى دعائم المهرجانات الألمانية. وقد أصبح المهرجان شاملا متنوعا، متعدد النشاطات، علما أن ليس جميع اللقاءات تنجح في تحقيق هذه الاستدامة، مثل تلك التي تحققها شليسفيغ-هولشتاين. وبشكل خاص تخوض المهرجانات الصغيرة صراعا من أجل الوجود. وحتى في بعض المهرجانات الكبيرة، لا تسير الأمور على دوما ما يرام. مهرجان تقليدي آخر، توجب عليه في الذكرى الثلاثين لنشوئه البحث عن موقع آخر: "روك في الحلبة". في عام 2015 أقيم المهرجان للمرة الأولى على أرض مطار عسكري في مينديغ في ولاية راينلاند-بفالس. خلافات بين المنظمين ومستثمر حلبة السباق "نوربورغ رينغ" قادت إلى هذا الانتقال. ولكن يبدو أن عشاق المهرجان لم يتأثروا بهذا التغيير: 90000 مشارك هذا العام، رقم قياسي.

مهرجان فاكن المفتوح من 30 تموز/يوليو حتى 1 آب/أغسطس 2015 

www.wacken.com

© www.deutschland.de