"لقد ورد الكثير جدا جدا من الأسئلة للمقابلة. ثم جاءت فكرة البث بودكاست"

الطبيب الأخصائي في علم الفيروسات كريستيان دروستن تألق إعلاميا في زمن الجائحة.

Christian Drosten
Christian Drosten picture alliance/dpa

الأخصائي في علم الفيروسات كريستيان دروستن هو نجم الإعلام الألماني فيما يتعلق بجائحة كورونا. من خلال رسالته عبر "بودكاست" يشرح بشفافية وأسلوب مبسط كل ما يرتبط بالتطورات المتعلقة بفيروس كورونا، بحيث يفهمها حتى الإنسان العادي الذي لا يعرف شيئا عن الفيروسات. وبينما كانت سابقا التقارير عن الباحثين تقوم بالتعريف بهم وبإنجازاتهم فقط عندما ينال أحدهم جائزة تكريمية، بات اليوم بالإمكان متابعة دروستن خلال عمله وأبحاث اليومية تقريبا. هذا ما جعله الأكثر شعبية خلال الأزمة.

لم تكن الشهرة الإعلامية في نية دروستن على الإطلاق. على الرغم من أنه كان دوما يسعى إلى نشر علومه ومعارفه. في عام 2003 كان من بين مكتشفي فيروس كورونا سارس-كوف. وبعد تمييز وعزل الفيروس ببضعة أيام فقط نجح في تطوير اختبار تشخيصي له. قدم معارفه ونتائج عمله على الإنترنت، حتى قبل أن يتم نشر هذا الأمر في إحدى المجلات التخصصية. أيضا في نهاية 2019 نجح الباحثون تحت إشرافه في مشفى شاريتيه الجامعي في برلين في تطوير اختبار لفيروس كورونا، وقدموه في منتصف كانون الثاني/يناير 2020 للعالم.

ولد دروستن وتربى في مزرعة أسرته في مناطق إمسلاند، الواقعة في أقصى شمال غرب ألمانيا، وفي وقت مبكر اتخذ قراره بالتوجه إلى الدراسة والعلوم، حيث أنهى المدرسة الثانوية ودرس الهندسة الكيميائية والعلوم الحيوية والطب في مونستر ودورتموند وفرانكفورت. ضمن سياق رسالة الدكتوراه بحث في كيفية اختبار الكميات الكبيرة التي يتم التبرع بها من الدم للتأكد من سلامتها وخلوها فعليا من فيروسات نقص المناعة "الإيدز" والتهاب الكبد. بعد مراحل من العمل والبحث في علم الفيروسات لدى معهد بيرنهارد-نوخت لطب المناطق الحارة، المعروف في هامبورغ، وفي معهد الأبحاث الفيروسية في مشفى بون الجامعي، لبى الدعوة إلى برلين وأصبح مديرا لمعهد علوم الفيروسات في مشفى شاريتيه الشهير على المستوى العالمي.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here: