النظام الصحي

خيرة الأبحاث العلمية والتأمين الصحي للجميع – نظرة إلى قطاع الرعاية الصحية في ألمانيا.

الرئيس الألماني الاتحادي شتاينماير يتبرع بالدم في مشفى شاريتيه.
الرئيس الألماني الاتحادي شتاينماير يتبرع بالدم في مشفى شاريتيه. dpa

التأمين الصحي

ليس لديك تأمين صحي؟ هذا الكلام غير مسموح به في ألمانيا. حتى الأجانب المتواجدين في البلاد بغرض الدراسة أو العمل، يجب أن يكون لديهم تأمين صحي. وذلك لدى إحدى شركات أو صناديق التأمين الصحي الألمانية. تتميز كافة الشركات وصناديق التأمين الصحي الحكومية بالجدية، من AOK، إلى Barmer ، إلى Techniker Krankenkasse وصولا إلى Betriebskrankenkassen. وعلى الرغم من أن الخدمات التي تقدمها هذه الشركات والصناديق محددة بالقوانين، فإن إجراء المقارنة فيما بينها ربما يكون مفيدا: كثير من الصناديق الصغيرة تقدم غالبا خدمات تزيد عن تلك التي يلزمها بها القانون.

شاريتيه

شاريتيه ليس عبارة عن مسلسل تلفزيوني ألماني ناجح فقط، وإنما هو في الواقع أقدم مشفى في مدينة برلين، ويضم ما يزيد عن 3000 سرير، كما أنه واحد من أكبر المشافي الجامعية في أوروبا. هنا عمل الكثيرون من حملة جائزة نوبل في الطب.

معهد روبرت كوخ (RKI)

من بين الذين عملوا في شاريتيه أيضا كان عالم الأحياء الدقيقة (ميكروبيولوجي) روبرت كوخ. وكان هو من اكتشف أن البكتريا هي التي تتسبب في الإصابة بالأمراض المعدية وانتقالها. وقد تم إطلاق اسمه على معهد روبرت كوخ (RKI)، الذي يقوم بمراقبة أوضاع الصحة العامة، ويتابع بشكل خاص انتشار الأمراض المعدية ويعمل على محاربتها. وتشكل نتائج دراساته وأبحاثه أحد أسس وضع السياسة الصحية للحكومة الألمانية. تأسس معهد RKI في 1891 وهو واحد من أقدم المؤسسات من هذا النوع في العالم.

في معهد روبرت كوخ تخضع الأمراض المعدية الخطيرة للبحث العلمي.
في معهد روبرت كوخ تخضع الأمراض المعدية الخطيرة للبحث العلمي. dpa

معاهد فراونهوفر

تشتهر مؤسسة فراونهوفر على المستوى العالمي، وهي تضم حوالي 80 مركز ومعهد يعمل فيها علماء وخبراء في مجالات العلوم والأبحاث التطبيقية. ومن المعاهد المهمة في المجال الطبي: معهد فراونهوفر للطب الرقمي MEVIS، الذي يقوم بتطوير برامج الكومبيوتر من أجل الكشف المبكر، ومعهد فراونهوفر للتقنيات الهندسة الطبية الحيوية، الذي يقوم بتطوير الأعضاء وأجهزة القياس، ومعهد فراونهوفر لعلم السموم والطب التجريبي ITEM، الذي يعمل على تطوير أدوية جديدة ومنتجات طبية متنوعة.

يعكف الباحثون والباحثات في معهد فراونهوفر في مدينة هالة على دراسة بنية الدهون السامة مستخدمين مجهر من نوع خاص.
يعكف الباحثون والباحثات في معهد فراونهوفر في مدينة هالة على دراسة بنية الدهون السامة مستخدمين مجهر من نوع خاص.
dpa-Zentralbild

المراكز الألمانية للأبحاث الطبية

من أجل مواجهة أمراض شائعة منتشرة، مثل السرطان والسكري وأمراض القلب والدورة الدموية، قامت وزارة البحث العلمي الألمانية الاتحادية بتأسيس ستة مراكز أبحاث طبية. ومن المفترض أن تسعى هذه المراكز إلى تطوير عمليات التشخيص وتحسين إمكانات الرعاية والعلاج. كما يتم التخطيط لإقامة مراكز أبحاث أخرى متخصصة بصحة الأطفال واليافعين، وبالصحة النفسية.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here