تعلم الألمانية بكافة الحواس

بعيدا عن غرفة الفصل التدريسي! مع هذه الطرق يمكن التدريب بشكل أفضل على المفردات وأدوات التعريف في اللغة الألمانية.

تعلم الألمانية في الطريق: "قطار الشوارع أصفر اللون".
تعلم الألمانية في الطريق: "قطار الشوارع أصفر اللون". william87/stock.adobe.com

تعرف المتخصصة في اللغويات أنتونيا فون تروت خير المعرفة مدى صعوبة الجلوس ساعات طويلة في غرفة الفصل الدراسي والتركيز على تعلم لغة أجنبية. لهذا السبب نصيحتها هي: "اخرج وتعلم الألمانية بحواسك الخمس!"

الألمانية أثناء نزهة التجول

"سواء في الحديقة أو في شوارع المدينة، عليك أن تدرك ما الذي تشاهده، أو تسمعه أو تذوقه أو تشمه، واربط بينه وبين لغتك الأم: ما اسم هذا الشيء الذي أراه الآن؟ ما هو هذا اللون؟ يمكنك البحث عن الكلمة الألمانية مباشرة أثناء التجول من خلال تطبيق قاموس على هاتفك الجوال".

البديل عن ذلك: "تقوم في البيت بكتابة انطباعاتك لهذا اليوم، وتراجعها بأفكارك: هنا تناولت شيئا من المثلجات، هناك كانت المياه تنطلق من النافورة، وإلى جوارها مر قطار الشوارع. الميزة من هذه الطريقة: في هذه التعقيدات من الذكريات المركبة يتم تفعيل العديد من مناطق الدماغ، ما يقود إلى نشوء ترابطات جديدة. وهكذا يمكنك تذكر المفردات بشكل أسهل".

هذه الطريقة يمكن تطبيقها في كل مكان، وربطها باهتماماتك الخاصة. "ربما يمكن أن تكون أكثر فعالية عندما تتم ممارستها على شكل تدريب جماعي"، حسب فون تروت. فعندما يتكرر ذِكر المفردات الجديدة ضمن المجموعة، يتم التدرب عليها وعلى طريقة اللفظ الصحيحة. "يمكنك تطوير لعبة من هذه الطريقة: كل واحد يركز على إحدى الحواس. أو يقوم كل واحد بعرض كلماته الثلاث المفضلة للآخرين". حسبما تقترح مُدَرِسة اللغة.

رقصة أدوات التعريف

"der" أو "das" أو "die"؟ ربما يتساءل القارئ كيف يمكن دراسة وحفظ الكلمة مع أداة التعريف المناسبة لها (مذكر، حيادي، مؤنث) في اللغة الألمانية. الحركة تساعد في التعلم. لهذا السبب تعمد أنتونيا فون تروت إلى دعوة المبتدئين في اللغة إلى "رقصة أداة التعريف". وهي تستخدم الموسيقى في هذا التدريب، من كتاب تعليم المستوى الأول A1 مع أغنية راب ألمانية: "التفاحة والكمثرى والفاكهة..."، حيث يتحرك الجميع إلى اليمين عندما تُذكر أداة تعريف المؤنث "die"، وإلى اليسار عندما تُذكر أداة المذكر "der"، وخطوة إلى الخلف عندما تُذكر أداة الجنس الحيادي "das".

"يمكن تطبيق هذه الفكرة في العديد من المجالات الأخرى، كما يمكن لمتعلمي اللغة أن يقوموا بتطوير رقصتهم الخاصة"، حسب اقتراح فون تروت.

Antonia von Trott
أنتونيا فون تروت درست علوم اللغات التطبيقية في جامعة فيينا وهي تعمل في تدريس اللغة الألمانية كلغة أجنبية منذ ست سنوات. كما أنها تحمل ترخيص إجراء اختبارات "تيلك" telc، واختبارات معهد غوتة اللغوية.

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here: