مساعدات للعاملين في مجال الثقافة

كثير من المبدعين يواجهون مخاطر وجودية بسبب أزمة كورونا. هكذا تساعد الحكومة الألمانية الاتحادية القائمين على صناعة الثقافة، متجاوزة حدود البلاد.

الحكومة الألمانية تقدم المساعدة للمبدعين في داخل البلاد وخارجها.
الحكومة الألمانية تقدم المساعدة للمبدعين في داخل البلاد وخارجها. Farknot Architect - stock.adobe.com

في زمن الأزمات بشكل خاص تستطيع الثقافة تحقيق الترابط، حيث يمكنها أن تعكس صورة العالم أو تقود إلى نسيانه لبضع دقائق. ولكن بسبب أزمة كورونا تم إلغاء العديد من الحفلات الموسيقية، وإقفال المسارح والمتاحف وصالات العرض. من طوكيو إلى برلين، يخشى العديد من الفنانين على وجودهم. لكي يبقى قطاع الإبداع والابتكار حيا، ويتمكن صناع الفن والعاملون في المجال الثقافي من البقاء والاستمرار عبر الأزمة، تمد الحكومة الألمانية الاتحادية يد العون لهم، سواء في ألمانيا أو في العالم.

تم إقرار مساعدات بالمليارات للعاملين في المجال الثقافي في ألمانيا، إضافة إلى إجراءات دعم ومساعدة أخرى لأصحاب الأعمال الحرة والشركات الصغيرة، علاوة على تسهيل الحصول على مساعدات الحد الأدنى اللازم للمعيشة. تجد هنا مزيد من المعلومات بهذا الخصوص.

شبكة أمان دولية للعاملين في المجال الثقافي

لا ينحصر اهتمام الحكومة الألمانية بالحياة الثقافية في داخل ألمانيا فقط. من أجل تقديم المزيد من الدعم للعاملين في المجال الثقافي في مختلف البلدان يقدم معهد غوتة، المعهد الثقافي الألماني العامل في مختلف أنحاء العالم، العديد من نشاطاته عبر شبكة الإنترنت. "المهم هو استمرار التبادل الثقافي مع غالبية البلدان، رغم إقفال الحدود"، حسب ماغري كراتس، من معهد غوتة. وهذا ما يحصل على سبيل المثال من خلال المشروع الدولي "حان وقت الاستماع". في سلسلة الفيديو الأدبية يدعو معهد غوتة كُتّابا من مختلف أنحاء العالم لرواية حكاية. ومن المشاركين على سبيل المثال تي سي بويلة من الولايات المتحدة، هيرتا مولر من ألمانيا، كين فوليت من بريطانيا. مشروع "أفكار المستقبل" يجمع في المقابل رؤى المستقبل للكثير من صناع الثقافة والمثقفين من مختلف البلدان.

ويبتونز والمنصات الرقمية الثقافية

بالإضافة إلى ذلك أطلق معهد غوتة قبل فترة المنصة الرقمية kulturama.digital. هنا يمكن للفنانين والفنانات من مختلف أصناف واتجاهات الفنون تقديم نتاجهم لجمهور منتشر في مختلف أنحاء العالم: سواء كان ذلك حفلا موسيقيا في غرفة جلوس في برلين، أو جولة افتراضية في معرض في نيويورك، أو مختبر فيلم أونلاين من الفليبين. بإمكان المشاهدين التبرع وتقديم الدعم بهذه الطريقة للعرض الذي ينال إعجابهم.  

إلى جانب المشروعات ذات التوجهات العالمية يوجد أيضا مجال واسع من فعاليات معهد غوتة في بعض البلدان: على سبيل المثال حفل موسيقي منزلي في هونغ كونغ أونلاين، أو سلسلة ويبتون الكوميدية مع فنانين من كوريا وألمانيا.

https://kulturama.goethe.de/

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here