مشروعات مستقبلية رائدة ومساعدات طارئة

تنشط في ألمانيا العديد من المنظمات غير الحكومية في مواجهة الجوع في العالم. تعرف هنا على ثلاث من أهم هذه المنظمات.

الرقمنة تساعد المزارعين
الرقمنة تساعد المزارعين arrowsmith2 - stock.adobe.com

المساعدة الألمانية لمواجهة الجوع في العالم

منذ متى: تأسست في العام 1962، وفي 1967 تم تعديل الاسم إلى مساعدة مواجهة الجوع في العالم

ما الذي تقدمه: تقدم مساعدة مواجهة الجوع في العالم المساعدات الطارئة وتدعم العديد من المشروعات

التمويل: 69,9 مليون يورو من التبرعات، 213,2 مليون يورو من مؤسسات مانحة (أرقام 2020)

الدعم: 539 مشروعا في 35 بدا، تقدم الدعم لما مجموعه 14,3 مليون إنسان

مثال: تطبيق التشارك الزراعي Agrishare  يوجد منذ 2019. كانت البداية في زمبابوي، ثم انتقل أيضا إلى أوغندة. وهو يساعد صغار الفلاحين في التشارك معا في معداتهم الإنتاجية، مثل التراكتور أو آلة تقشير الذرة. لا تكتفي المنصة بتقديم الخدمات والتجهيزات، وإنما تقوم أيضا بتنظيم المواعيد، وتعتبر بمثابة وصي ضامن للدفع.

خبز من أجل العالم

منذ متى: في 12 كانون الأول/ديسمبر 1959 تأسست المنظمة في الهند لمواجهة موجة الجوع. تؤكد المنظمة علنا وبوضوح أنها لا تقوم بأية مهمات تبشيرية. 

ما الذي تقدمه: مساعدات طارئة، إضافة إلى 669 مشروعا في مختلف أنحاء العالم من أجل ضمان الأمن الغذائي (أرقام 2020). 

التمويل: 76,8 مليون يورو من التبرعات والجمع، 59,7 مليون يورو من الخدمات الكنسية التنموية، 168,6 مليون يورو من الجهات الاتحادية الألمانية (2020).

مثال: في منطقة سيرتاو الجافة الواقعة شمال شرق البرازيل لا يهطل المطر لمدة ثمانية أشهر في السنة. منظمة "دياكونيا" تقوم هناك ببناء خزانات لصغار الفلاحين كما تعلمهم كيف يمكن من خلال الزراعة البيئية ومراعاة دورة المياه تحويل الأرض القاحلة إلى أرض صالحة للزراعة. وقد حقق المشروع نجاحا كبيرا، ما دعا الدولة إلى تبنيه أيضا على نطاق واسع. 

كاريتاس إنترناشونال

منذ متى: قبل 100 عام كان النشاط الأول، الذي جاء ردا على موجة الجوع في مناطق الاتحاد السوفييتي السابق في 1921.

 ما الذي تقدمه: ما يقرب من 700 مشروع في 74 بلدا لتقديم المساعدات الطارئة للاجئين وتوفير الخدمات الصحية وضمان الأمن الغذائي.

التمويل: 40 مليون يورو من التبرعات، 8 مليون من الكنيسة الكاثوليكية، 47 مليون من مؤسسات مانحة متنوعة (أرقام 2020)

مثال: الجفاف الذي استمر سنوات طويلة في شمال كينيا وضع الناس هناك في ظروف طارئة  كارثية حقيقية. بالتعاون مع المنظمة الشريكة PACIDA يتم تقديم المساعدة لما يزيد عن 100000 إنسان في منطقة مارسابيت. في حالات الطوارئ الشديدة يتم تقديم المواد الغذائية والماء. بالإضافة إلى ذلك يجب تحسين مشروعات استخراج المياه وتخزينها وتربية الحيوانات، إضافة إلى تجنب النزاعات والصراعات، بحيث يؤدي كل ذلك على المدى البعيد إلى تحسين ظروف الحياة هناك.  

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here