"تجاوز الحدود الذاتية"

سيمون أنهولت يرى في ألمانيا الدليل على أن الصورة الإيجابية في الخارج ترتبط كثيرا بالجهود الدولية.

المستشار السياسي سيمون أنهولت
المستشار السياسي سيمون أنهولت picture alliance / dpa

السيد أنهولت، في أحدث تصنيف لمؤشر العلامة التجارية للأمة احتلت ألمانيا المرتبة الأولى. وفي مؤشر البلدان الجيدة الذي تقومون أيضا بنشره جاءت ألمانيا في المرتبة الثالثة. ما الذي يعنيه هذا الأمر بالنسبة لنا؟

ألمانيا واحدة من البلدان القلائل التي تحتل مرتبة في الصدارة في كل من مؤشر العلامة التجارية للأمم الذي يقيس السلوك والأداء الفعلي، وكذلك في مؤشر البلدان الجيدة الذي يقوم على معرفة وإدراك البلد. هذا يؤكد نظريتي المركزية: من يريد التمتع بصورة أفضل، يجب عليه أن يهتم بسلوك جيد على المستوى الدولي. ألمانيا تساهم وتقدم للعالم خارج حدودها أكثر مما يقدمه أي بلد آخر تقريبا.

من الملاحظ منذ بضع سنوات أن التطور الإيجابي لصورة ألمانيا يكون غالبا مصحوبا بالمطالبة بتوليها دورا أكثر أهمية وأكبر مسؤولية على المستوى الدولي. هل تقبلت ألمانيا هذا التحدي؟
صحيح أن هناك فراغا يلوح في القيادة، منذ تخلت الولايات المتحدة في ظل دونالد ترامب عن القيادة الأخلاقية التعددية، كما كانت في السابق. لدي الشعور أن الرئيس بايدن لم يسد هذه الثغرة بعد، وربما لن يسدها إطلاقا. إلا أنني لا أعتقد أيضا أن هناك بلد آخر قادر على ملء هذه الثغرة.  لابد من قيام تحالف من عدة بلدان. وكلما كانت هذه الشبكة أوسع، كان ذلك أفضل. على ألمانيا أن تتولى دورا أساسيا مهما في هذه المسألة.

إلى أي مدى غيرت أزمة كورونا صورة وفهم ألمانيا؟
لم تغير أي شيء إطلاقا. الأمور التي تحدث في داخل بلد ما ليس لها عادة تأثير على فهم وصورة البلد في الخارج. الجائحة كانت بطريقة أو بأخرى مسألة داخلية، تكررت في كل مكان. قلائل أولئك الذين سيذكرون بعد بضع سنوات أن هناك بلدا ما، كان قادرا على مواجهة الجائحة بشكل جيد. وسوف يكون هؤلاء هم الذين كانوا في الأساس ينظرون إلى هذا البلد بإيجابية، ويرون في هذا تأكيدا لنظرتهم السابقة. 

 


البريطاني سيمون أنهولت قدم المشورة للعديد من الحكومات، من أجل تعزيز موقعها على المستوى الدولي. وهو صاحب مصطلح "العلامة التجارية للأمة"، إلا أنه يرى الفكرة اليوم بشيء من الحذر.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here