إرث ثقافي غير مادي في ألمانيا

لجنة اليونيسكو في ألمانيا تعلن من خلال "لائحة الإرث الثقافي غير المادي" حماية 27 من العادات والتقاليد وأشكال المعرفة الألمانية. صفحة دويتشلاند deutschland.de تقدم بعضا منها.

dpa/Paul Knecht - Cultural heritage

ثقافة الخبز

نخالة، شيلم، قمح، حبة كاملة: لا يكاد يوجد بلد في العالم تتنوع فيه أصناف الخبز، كما تتنوع في ألمانيا. لقد تطورت وَصفات وطرق صناعة الخبز عبر مئات السنين، وحافظت على تراثها العريق، رغم تبنيها أحدث المعارف العلمية. منذ العصور الوسطى تداول الخبازون معارفهم وفنون صناعة الخبز، وعملوا على حماية معارفهم وأساليبهم وإغناء وصفاتهم من خلال تبني تقاليد من البلدان والشعوب الأخرى. 

عادات واحتفالات صربيو لاوزيتس

إنهم يتكلمون لغتهم الخاصة، ويرتدون ملابس تقليدية متميزة، ويقيمون حفلات مُنَوّعة جميلة. صربيو لاوزيتس، أقلية عرقية تعيش في القسم الشرقي من ألمانيا، يتداولون حوالي 30 من عاداتهم عبر الأجيال. في فترة تزاوج الطيور يحتفل هؤلاء بمناسبة "عُرس الطيور": في ليلة 25 كانون الثاني/يناير يضع الأطفال أطباقا أمام أبواب غرفهم، ويفرحون في صباح اليوم التالي بحلوى على شكل الطيور.

عالم المسرح والأوركسترا

حوالي 360 مسرحا، 130 فرقة أوبرا وأوركسترا وموسيقى الحجرة، إضافة إلى 70 مهرجانا، تجتذب جميعها في ألمانيا ملايين الزوار سنويا. وتتعدد أشكال التعبير والتقديم، من مسرح العرائس إلى الحفلات الموسيقية إلى المسرحيات الغنائية والأوبرا والتمثيل والرقص.  تنوع لا يضاهى. هذا التنوع الواسع بات جزءا من التراث والتقاليد الألمانية: عالم المسرح والأوركسترا الألماني بِصورَتِه المعاصرة، هو نتيجة تطور كبير حصل في القرنين السابع عشر والثامن عشر، عندما كانت الإمبراطورية الرومانية المقدسة تتألف في ألمانيا من العديد من الدويلات الصغيرة.

فكرة التعاونيات

"ما لا يقدر المرء على تحقيقه منفردا، يمكن تحقيقه مع الآخرين"، كانت فكرة فريدريش فيلهيلم رايف آيزن، الذي عاش بين 1818 و1888، وكان أحد مؤسسي فكرة التعاونيات. تتشارك مجموعة من الناس في التعاونية التي تقوم على مبادئ وقِيَم أخلاقية كالعدالة والتضامن، حيث يقوم الجميع ببناء شركة أو تأسيس عمل ما. ويمكن أن تكون الأهداف اقتصادية أو ثقافية، أو لتقديم الدعم الاجتماعي وممارسة نشاط المجتمع المدني من قبل الأعضاء. وقد ترسخت رسالة رايف آيزن. حيث باتت التعاونيات تتمتع بشعبية كبيرة في ألمانيا. ويوجد اليوم تعاونيات في مختلف المجالات، من العمل إلى التمويل والتغذية والسكن. وتضم التعاونيات في ألمانيا ما يزيد عن 21 مليون عضوا.

www.unesco.de

© www.deutschland.de