هكذا يشاهد الألمان التلفزيون

من هو صاحب أعلى نسبة مشاهدة وما هي البرامج الأكثر شعبية؟ نقدم لكم ما يجب أن تعرفونه عن التلفزيون الألماني.

سواء كلاسيكي أو ستيرمينغ: الألمان يعشقون مشاهدة التلفزيون.
سواء كلاسيكي أو ستيرمينغ: الألمان يعشقون مشاهدة التلفزيون. terovesalainen - stock.adobe.com

لقد كان يوم اثنين اعتياديا تماما في إقفال كورونا الأول في ربيع العام 2020. الناس في ألمانيا يلزمون بيوتهم، ويمارسون أحد أعمالهم المحببة: إنهم يشاهدون التلفزيون. حوالي أربع ساعات ونصف تقريبا أمضاها كل منهم وسطيا أمام التلفزيون في هذا اليوم، الثالث والعشرين من شهر آذار/مارس 2020، وقد كان هذا هو اليوم المتوسط لمشاهدة التلفزيون في ألمانيا خلال 2020، حسب أرقام مجموعة عمل أبحاث التلفزيون (AGF). في هذا اليوم التقليدي لمشاهدة التلفزيون في 2020 استمرت متابعة التلفزيون نصف ساعة أكثر من وسطي العام 2019، إلا أن هذا لم يكن له علاقة بجائحة كورونا.

حسب دراسة لمؤسسة موضوعات المستقبل تعود للعام 2020، تعتبر مشاهدة التلفزيون نشاط الفراغ الأكثر شعبية لدى الألمان. 86 في المائة ممن شملهم الاستطلاع صرحوا بأنهم يشاهدون التلفزيون مرة على الأقل في الأسبوع. التجاوز الوحيد للتلفزيون حققه استخدام شبكة الإنترنت، حيث يستخدمها 96 في المائة من الألمان مرة على الأقل في الأسبوع.

البرامج التلفزيونية الأكثر شعبية لدى الألمان

تبقى القنوات العامة الرسمية هي القنوات التلفزيونية المحببة لدى الألمان رغم العديد من القنوات الخاصة. حسب AFG كانت خلال كانون الأول/ديسمبر 2020 القنوات الثالثة (المحلية) التابعة لقناة ARD (مجموعة عمل الإذاعات العامة الرسمية في جمهورية ألمانيا الاتحادية) في الصدارة، محققة نسبة 14,7 في المائة من المشاهدين، ومتقدمة بذلك على قناة ZDF (القناة التلفزيونية الألمانية الثانية) 13,4 في المائة، والقناة الاتحادية "القناة الأولى "ARD" بنسبة 12,1 في المائة. بعدها توالت القنوات الخاصة، وفي مقدمتها RTL بنسبة 7,5 في المائة، وSAT 1 بنسبة 5,4 في المائة.

 محققو مسلسل موقع الجريمة في مدينة مونستر، فرانك تيل (الممثل أكسل برال) وكارل-فريدريش بورنة (الممثل يوزف ليفرس) هما ثنائي المحققين الأكثر شعبية في ألمانيا.
محققو مسلسل موقع الجريمة في مدينة مونستر، فرانك تيل (الممثل أكسل برال) وكارل-فريدريش بورنة (الممثل يوزف ليفرس) هما ثنائي المحققين الأكثر شعبية في ألمانيا.
picture alliance/dpa

أما البرامج التلفزيونية الأكثر شعبية، فهي البرامج الإخبارية والرياضية. إلا أن غالبية المشاهدين شاهدوا في 2020 مسلسل "موقع الجريمة". في الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر تابع 12,94 مليون إنسان التحقيقات التي أجراها المحقق تيل والطبيب الشرعي بورنة في المسلسل المعروض على القناة الأولى ARD.

البديل مع البث المباشر "ستريمينغ"

رغم نسبة المتابعة المرتفعة يخسر التلفزيون التقليدي باستمرار المزيد من المشاهدين لصالح خدمات البث المباشر ستريمينغ المنافسة. وتشير إحدى الدراسات إلى أن 54 في المائة فقط من وقت المشاهدة يمضيها الألمان اليوم في متابعة التلفزيون التقليدي.

تزداد شعبية ستريمينغ باستمرار بشكل رئيسي بين أبناء 14 حتى 29 سنة. حوالي 67 في المائة من هؤلاء يستفيدون من خدمات ستريمينغ أسبوعيا، بينما يتابع حوالي 23 في المائة من أبناء 50 حتى 69 سنة بانتظام برامج وعروض نيتفليكس وأمازون ومثيلاتها. على رأس لائحة خدمات الفيديو تتربع منصة البث ستريمينغ نيتفليكس، التي تشغل نسبة 10,3 في المائة. في المراتب التالية تأتي المكتبات الإعلامية "ميدياتيك" لقناة RTL (10 في المائة) وZDF (9,8 في المائة) وARD (8,8 في المائة).

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here