أية وسائل إعلام يستخدم الشباب الألماني

هذه هي التطبيقات الأكثر شعبية وإقبالا لدى المواطنين الألمان "الرقميين"

جيل اليافعين في ألمانيا: أون لاين في كل زمان ومكان
جيل اليافعين في ألمانيا: أون لاين في كل زمان ومكان

قديما قيل للأطفال في ألمانيا، يحصل المرء من كثرة مشاهدة التلفزيون على "عيون مربعة". اليوم يكاد يكون بعض الوالدين سعيدا، إذا ما جلس أولادهم بصحبتهم أمام التلفزيون بعض الوقت. التعامل مع الوسائل الإعلامية في تحول، ولكن ما مدى هذا التحول؟

الجميع تقريبا أصبحوا أون لاين

99 في المائة من اليافعين باتوا أون لاين، ويفضلون أن يكون ذلك بالطرق الجوالة. منذ زمن أصبحت الهواتف الذكية تشكل المنصة الرقمية الأكبر للتواصل والحصول على المعلومات، حتى أصبح من الممكن أيضا استخدام وسائل الإعلام التقليدية من خلالها بطرق حديثة. لهذا السبب مازال التلفزيون والراديو، يصلان حتى اليوم إلى الجمهور الشاب، طبعا بمعزل عن نوع الجهاز المستخدم، (جهاز التلفزيون أو الكومبيوتر والهاتف). 75 في المائة من أبناء 12 حتى 19 سنة يشاهدون التلفزيون عدة مرات في الأسبوع، ولكن فقط لمدة 45 دقيقة في اليوم وسطيا. 73 في المائة من الشباب الألمان يستمعون إلى الراديو مرة في الأسبوع على الأقل، وأكثر من النصف بقليل يستمعون له يوميا. أما الكتابفيتناوله 40 في المائة منهم أسبوعيا، و21 في المائة بشكل يومي.

Quick facts
93
في المائة

من أبناء 12 حتى 19 سنة في ألمانيا يستخدمون كل يوم هواتفهم الذكية.

55
في المائة

من جيل الشباب الألمان يستمعون يوميا إلى الراديو.

45
في المائة

يشاهدون التلفزيون بشكل يومي.

35
في المائة

من أبناء 12 حتى 19 سنة يلعبون يوميا بالألعاب الرقمية.

21
في المائة

من اليافعين يغرقون يوميا في قراءة كتاب.

16
في المائة

يشاهدون يوميا أفلاما أون لاين عبر خدمات ستريمينغ، مثل نت فليكس

11
في المائة

من اليافعين يقرؤون الجريدة يوميا. 

8
في المائة

من أبناء 12 حتى 19 سنة يشاهدون يوميا أفلام عبر الأقراص المضغوطة DVD أو عبر بلو-راي.

التطبيقات الأكثر إقبالا لدى جيل الشباب الألماني

يحاول مقدمو التطبيقات الجديدة، مثل يودل وبيريسكوب أن ينالوا إعجاب شريحة الشباب، وكذلك تفعل مواقع وبوابات الشباب الإخبارية، مثل واتسون وبينتو وتسي.ت. إلا أن الوسائل الإعلامية الضخمة مازالت في المقدمة. وهذه هي الخمس الأوائل: 
 

  1. واتس آب
  2. إنستغرام
  3. سنابشتات
  4. يوتيوب
  5. فيس بوك
     

الاستخدام الناقد لوسائل الإعلام

فيما يتعلق بمصداقية الإعلام، فإن جيل الشباب الصاعد يرى الأمر بشيء من الانتقاد: أكثر من أربعة أخماس اليافعين في ألمانيا يعرفون أن الشركات الكبيرة، مثل غوغل وفيس بوك تكسب الكثير من المال من بيانات المستخدمين. 67 في المائة من أبناء 14 حتى 29 سنة يقومون بتقييم المحتويات على أنها "أقل مصداقية"، وحتى أن البعض يقيمها على أنها "ليست مصداقية على الإطلاق".  

على العكس من ذلك مازالت برامج التلفزيون والراديو العمومية (الرسمية) والجرائد اليومية تتمتع بمصداقية وقيمة كبيرة. حوالي 80 في المائة من البالغين الشباب يُقَيّمونها على أنها مصادر موثوقة. إلا أن صفحاتها الإخبارية على الإنترنت تنال استحسانا أقل.

دراسات حول استخدام الإعلام من قبل الشباب في ألمانيا

دراسة JIM 2017

دراسة شل عن الشباب 

المعهد المركزي الدولي للتلفزيون الشبابي والتعليمي (IZI)

© www.deutschland.de