"القيم المشتركة أهم وأكبر دورا من الفوارق"

تصريحات – في أي أوروبا نريد أن نعيش؟ آراء شخصية من ثلاثة مشاركين في حوار المواطنين في وزارة الخارجية الألمانية.

Redaktion Deutschland - Europe

"أريد أن أعيش في أوروبا الموحدة، حيث يؤمن أكبر عدد من الناس بهويتهم وانتمائهم الأوروبي. بالنسبة لي، هذا من الأمور البديهية. كان جدي قد هاجر من إيطاليا إلى ألمانيا. الأوروبية تسري في عروقنا في الأسرة. رغم ذلك توضحت هذه الهوية بالنسبة لي بشكل أكبر، بعد فترة إقامة طويلة في الولايات المتحدة. عندها لم أكن ألمانية بالنسبة للآخرين، وإنما أوروبية". 

أليسيا تروفاتو، 19 سنة، طالبة من فورتسبورغ

 

"أريد أن أعيش في أوروبا أقل بيروقراطية. آليات اتخاذ القرارات تحتاج فترة طويلة جدا. وهذه مشكلة حقيقية. لهذا السبب يصعب على الكثيرين الشعور بأنهم أوروبيون، ويقل حماسهم لأوروبا. يجب أن تتم الأمور بسرعة أكبر، وبشفافية أكثر. ولكن هذا لا يجوز أن يكون بالتأكيد على حساب الديمقراطية".

إردم أوزكان، 17 سنة، تلميذ من فرايبورغ

 

"أريد أن أعيش في أوروبا التي تلعب فيها القيم المشتركة – الحرية والتسامح وسيادة القانون – دورا أكبر وأهم من الفروقات. أوروبا حاضرة جدا بالنسبة لي. جئت قبل عشر سنوات من بلغاريا إلى ألمانيا، وأحضر حاليا لنيل الدكتوراه في مختبر البيولوجيا الجزيئية الأوروبي في هايدلبيرغ. ولكن الفكرة الأوروبية لا تصل إلى الجميع مع الأسف. يجب أن تسعى أوروبا إلى التعريف بنفسها، وإثارة الانتباه أكثر بكثير مما تفعل الآن، وأن تُخبِر الناس بما تقدمه لهم وتفعله لأجلهم". 

نادة أبازوفا، 28 سنة، طالبة دكتوراه في هايدلبيرغ

© www.deutschland.de