صالة محاضرات رقمية

التواصل في الحرم الجامعي الافتراضي: بسبب أزمة كورونا تطلق الجامعات الألمانية خدماتها وأنشطتها التعليمية أونلاين.

الدراسة في زمن كورونا
الدراسة في زمن كورونا NDABCREATIVITY - stock.adobe.com

جائحة كورونا تغير وجه الحياة اليومية في الجامعات الألمانية: الفصل الدراسي الصيفي 2020 يبدأ في جامعات ألمانيا - وبسبب أزمة كورونا - من خلال محاضرات يتم تقديمها أونلاين حصريا. خلال بضعة أسابيع عمدت الجامعات في مختلف أنحاء البلاد إلى التحول نحو الفصل الدراسي الرقمي، محققة نجاحا باهرا، كما يتبين من هاذين المثالين.

جامعة برلين الحرة FU

في جامعة برلين الحرة (FU) يتم خلال الفصل الدراسي الصيفي 2020 تقديم حوالي 90 في المائة من المحاضرات بالطريقة الإلكترونية. وخلال الأيام الأربعة الأولى من الفصل الدراسي استخدم 85000 شخص نظام مؤتمر الفيديو المركزي للجامعة. حتى عندما يبدو الحرم الجامعي مهجورا فإن جامعة FU تعج بالحيوية والعمل.

جامعة دارمشتات التقنية TU

إنه إنجاز كبير للجامعات ولاستمرار العمل – أيضا بالنسبة لجامعة دارمشتات التقنية في ولاية هيسن. "هناك العديد من التحديات ومن أهمها التحديات التقنية"، تقول الطالبة في الجامعة التقنية، تانيا برول. بالإضافة إلى ذلك فإن الحاجة إلى التوجيه والإرشاد كبيرة جدا، سواء للطلبة أو للمدرسين. لهذا السبب عمدت جامعة دارمشتات التقنية، كما فعلت العديد من الجامعات الأخرى إلى إنشاء بوابة معلومات للفصل الدراسي الصيفي الرقمي. "إنه فصل دراسي يحتوي الكثير من الأمور الجديدة، ويفرض علينا الكثير من التجارب"، حسب تانيا برول، "إلا أننا نريد أيضا الفرصة للتعلم بأسلوب اعتيادي قدر الإمكان".

تشغيل اختباري لأشكال مبتكرة أونلاين

في كل مكان تسعى الجامعات الألمانية إلى تعديل قدرات مخدماتها الجامعية في أسرع وقت ممكن، لتواكب الطرق والمفاهيم التعليمية الحديثة، ومنصات المعلومات. الأحوال الاستثنائية الحالية الطارئة تشكل أيضا مرحلة تشغيل اختباري لأشكال ومفاهيم التعليم والدراسة الرقمية المبتكرة، التي تنتظر استخدامها وتطبيقها في الجامعات الألمانية، منذ زمن بعيد. منذ 2014 يعمل نشطاء وفاعلون من الجامعات الألمانية وقطاعات السياسة والاقتصاد والمجتمع يتشابكون جميعا في منتدى رقمنة الجامعات، يسعون إلى إعطاء نبض جديد في هذا المجال. مطالب هذه المبادرة لاتحاد مؤسسات العلوم الألمانية، ومركز CHE لتطوير الجامعات، ومؤتمر رؤساء الجامعات الألمانية (HRK)، من خلال الوزارة الاتحادية للتعليم والبحث العلمي أثبتت الآن جدواها.

بالإضافة إلى ذلك تقوم العديد من برامج المساعدة الفورية بدعم الانطلاقة الرقمية للجامعات الألمانية، كما هي الحال على سبيل المثال في برنامج "التنقل الدولي والتعاون الرقمي" (IMKD) للهيئة الألمانية للتبادل الثقافي (DAAD).

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here