المستشار الجديد

من المفترض أن يكون أولاف شولتس من الحزب الديمقراطي الاجتماعي هو المستشار الاتحادي الجديد لجمهورية ألمانيا الاتحادية. نقدم لكم هنا خليفة أنجيلا ميركل.

أولاف شولتس
أولاف شولتس pa/dpa

من المفترض أن يكون عضو الحزب الاجتماعي الديمقراطي "الاشتراكي" أولاف شولتس على رأس حكومة الائتلاف الاتحادية الجديدة المكونة من أحزاب SPD والخضر وFDP. وقد كان أولاف شولتس نائب المستشار في الحكومة الأخيرة للمستشارة أنجيلا ميركل: والآن من المتوقع أن يكون شولتس هو خليفة ميركل العضوة في حزب CDU، التي لم تدخل معترك انتخابات البوندستاغ الأخيرة في 26 أيلول/سبتمبر 2021، بعد 16 عاما من الحكم. نظرة سريعة إلى أهم محطات مسيرته السياسية.

نشاط مبكر في عالم السياسة

ولد شولتس عام 1958 في أوسنابروك وعاش في هامبورغ، وقد انضم في سن السابعة عشرة إلى صفوف حزب SPD. "كنت دوما ناشطا سياسيا، فقد أصبحت في سن مبكرة المتحدث باسم التلاميذ في المدرسة، في إحدى ثانويات منطقة رالشتيت في هامبورغ". يكتب شولتس عن نفسه. درس الحقوق، وكان من 1982 حتى 1988 نائب رئيس تجمع "يوسوس"، المنظمة الشبابية في حزب SPD.

 

بعد انتخابه عمدة لمدينة (ولاية) هامبورغ
بعد انتخابه عمدة لمدينة (ولاية) هامبورغ pa/dpa

بين هامبورغ وبرلين

تنقل شولتس طويلا بين مدينة هامبورغ الهانزية في الشمال والعاصمة الاتحادية، برلين: ففي عام 1998 دخل البوندستاغ للمرة الأول، وفي 2001 أصبح سيناتور (وزير) الداخلية في ولاية هامبورغ. من 2002 حتى 2004 كان الأمين العام لحزب SPD، خلال فترة حكم المستشار الاتحادي غيرهارد شرودر. من 2007 حتى 2009 كان وزير العمل الألماني الاتحادي، وفي 2011 اختاره أبناء هامبورغ ليكون عمدة المدينة. وقد بقي سبع سنوات على رأس المدينة الهانزية. بعد انتخابات البوندستاغ في 2017 انتقل مجددا إلى برلين، حيث تسلم وزارة المالية الاتحادية، وكان نائب المستشار.

فرحة النصر بعد انتخابات البوندستاغ 2021
فرحة النصر بعد انتخابات البوندستاغ 2021 pa/dpa

الطريق إلى مكتب المستشار

في عام 2019 ترشح شولتس لرئاسة حزب SPD، إلا أن التصويت الداخلي في الحزب أفضى إلى تقدم الثنائي ساسكيا إسكن ونوربرت فالتر-بوريانس. إلا أن خيار الاشتراكيين وقع في عام 2020 على وزير المالية آنذاك، ليكون مرشحهم لمنصب المستشار الاتحادي. صحيح أن استطلاعات الرأي لم تكن لفترة طويلة مشجعة أو متفائلة، إلى أن انتخابات أيلول/سبتمبر 2021 أفضت إلى تقدم حزب SPD على حزبي الاتحاد المسيحي CDU/CSU. خلال بضعة أسابيع فقط توصلت أحزاب SPD والخضر وFDP إلى الاتفاق على تشكيل حكومة ائتلاف جديدة بقيادة شولتس كمستشار جديد.

الاستمرارية: شولتس وميركل مع الرئيس الأمريكي بايدن
الاستمرارية: شولتس وميركل مع الرئيس الأمريكي بايدن pa/dpa

استمرارية السياسة الخارجية

يقود رئيس الحكومة الجديدة نوعا من الائتلاف، لم يسبق له مثيل في ألمانيا. ويتطلع التحالف إلى ترك بصمات جديدة واضحة في السياسة الألمانية، كسياسة المناخ على سبيل المثال. ولكن على صعيد السياسة الخارجية، فقد أعلن شولتس في وقت مبكر أنه يعول على الاستمرارية. وعندما شارك في تشرين الأول/أكتوبر 2021 بصحبة أنجيلا ميركل المستشارة الاتحادية في حكومة تسيير الأعمال، في مؤتمر قمة مجموعة العشرين G20 في روما، تحدث شخصيا عن هذا الأمر مطلقا "إشارة الاستمرارية". وقد تحدث الاثنان مع الدول الأخرى وتبين لهما أن "الجميع أيضا يعولون على استمرار ألمانيا في نهج سياستها الخارجية ويأملون في تستمر في لعب دورها الرامي إلى تحقيق مزيد من التعاون بين بلدان العالم".

أولاف شولتس وزوجته بريتا إرنست
أولاف شولتس وزوجته بريتا إرنست pa/photothek

متزوج من بريتا إرنست، وزيرة التعليم في حزب SPD

تعرف شولتس على زوجته اللاحقة في الثمانينيات  في هامبورغ، وتزوج الاثنان في عام 1998. كانت إرنست وزيرة التعليم في ولاية براندنبورغ، وقبلها كانت وزيرة شؤون المدارس في ولاية شليسفيغ-هولشتاين. عاش الزوجان في مدينة بوتسدام، عاصمة ولاية براندنبورغ. وحسب شولتس فإن الفضل يعود إلى بريتا إرنست في أنه مازال يمارس الرياضة حتى اليوم بانتظام: "كنت أكره الرياضة في المرحلة المدرسية، واليوم أمارس الجري على قدر ما أستطيع". إلا أنه صرح بهذا الكلام قبل انتخابه لمنصب المستشار.

 © www.deutschland.de