تحمل المسؤولية

في 8 حزيران/يونيو يُتَخَذ القرار: هل تحصل ألمانيا خلال دورة 2019/2020 على مقعد غير دائم في مجلس الأمن الدولي؟ نتيجة الانتخاب مازالت مفتوحة. 

آخر مرة شغلت ألمانيا فيها مقعدا في مجلس الأمن الدولي كانت دورة 2011/2012.
آخر مرة شغلت ألمانيا فيها مقعدا في مجلس الأمن الدولي كانت دورة 2011/2012. dpa

لماذا يكتسب انتخاب الأعضاء غير الدائمين في مجلس الأمن الدولي هذه المرة أهمية وإثارة خاصة؟

لأن عدد البلدان المترشحة يزيد عن عدد المقاعد المتاحة. فإلى جانب ألمانيا تسعى كل من بلجيكا وإسرائيل للدخول إلى عضوية مجلس الأمن لمدة سنتين. إلا أن مجموعة ما يسمى الدول الغربية والأخرى، لها فقط مقعدين. الهدف هو الحصول على أغلبية ثلثي الأعضاء من الجولة الانتخابية الأولى. وكانت ألمانيا قد نجحت في الوصول إلى المجلس في المرات الخمس السابقة بالانتخاب مباشرة.

ما هي مهام مجلس الأمن الدولي؟

مجلس الأمن الدولي هو السلطة الأعلى في منظمة الأمم المتحدة. وتعتبر مقرراته ملزمة، على عكس مقررات الجمعية العمومية. ويتحمل المجلس المسؤولية عن حماية السلم العالمي والأمن الدولي، ويمكنه أن يرسل بعثات حفظ السلام واتخاذ قرارات فرض العقوبات والحظر.

من هم أعضاء مجلس الأمن الدولي؟

الصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا والولايات المتحدة هم الأعضاء الخمس الذين يتمتعون بالعضوية الدائمة في مجلس الأمن الدولي. وإلى جانبهم يوجد عشرة أعضاء يتم انتخابهم لعضوية المجلس لمدة سنتين. ويتم الاختيار حسب نسب محددة: ثلاث دول من أفريقيا، ودولتان من كل من آسيا وأمريكا اللاتينية والمجموعة الغربية، إضافة إلى عضو من شرق أوروبا. وتترشح جمهورية ألمانيا الاتحادية للمرة السادسة عن أحد المقاعد غير الدائمة في عضوية مجلس الأمن الدولي. وتعود آخر عضوية لها إلى دورة 2011/2012.

كيف تقوم ألمانيا بحملتها الانتخابية لعضوية مجلس الأمن الدولي؟

تعتبر ألمانيا من المدافعين الأشداء عن التعددية الدولية الفعالة ضمن منظمة الأمم المتحدة، في مختلف أوجه النشاطات: السلام والأمن، والتنمية وحقوق الإنسان. وضمن هذا الإطار لا تكتفي ألمانيا بالنشاط ضمن المؤتمرات والمنتديات المختلفة، وإنما تنشط فعليا في المواقع المختلفة: حيث يوجد حاليا ما يقرب من 1300 ألماني يعملون ضمن مهمات حفظ السلام تحت راية الأم المتحدة.

حوالي 3500 عنصر أمن ألماني يشاركون في مهمات الأمم المتحدة، هنا مثلا في السودان.
حوالي 3500 عنصر أمن ألماني يشاركون في مهمات الأمم المتحدة، هنا مثلا في السودان.
privat

وقد باتت ألمانيا حاليا ثاني أكبر داعم مالي لمنظمة الأمم المتحدة. فقد قدمت خلال عام 2017 حوالي 3,4 مليار يورو على شكل اشتراكات إلزامية ومساهمات تطوعية لدعم عمليات الكشف المبكر عن الأزمات، ونشر الاستقرار، وفي جهود الوساطة. ومن الموضوعات الأساسية الأخرى للجهود الألمانية ضمن منظمة الأمم المتحدة المساعدات الإنسانية وحماية البيئة على المستوى الدولي، والتعاون في مجالات التنمية.

Quick facts
3.500
ألماني في مهمات حفظ السلام

يشاركون حاليا في مهمات السلام تحت راية الأمم المتحدة. 

1973

أصبحت جمهورية ألمانيا الاتحادية عضوا في منظمة الأمم المتحدة، وفي ذات الوقت انضمت أيضا جمهورية ألمانيا الديمقراطية التي كانت قائمة آنذاك. 

158,5 مليون
دولار أمريكي

بلغ حجم المساهمة الألمانية في موازنة الأمم المتحدة، خلال عام 2017.

30
مؤسسة تابعة لمنظمة الأمم المتحدة

تتخذ من ألمانيا مقرا لها، غالبيتها في بون.

وكيف تبدو فرص ألمانيا في النجاح؟

بسبب الجهود الألمانية الكبيرة ضمن منظمة الأمم المتحدة والسمعة المتميزة للبلاد، تتمتع ألمانيا بفرص كبيرة في النجاح. إلا أن النتيجة النهائية هي تلك التي سيتم الإعلان عنها في الثامن من حزيران/يونيو. تجري انتخابات عضوية مجلس الأمن بطريقة الاقتراع السري، ولا يمكن التأكد من صدقية الوعود السابقة بالانتخاب والتأييد. لهذا السبب سوف تُبقي الحكومة الألمانية الاتحادية حتى النهاية على جهودها المكثفة من أجل الدعاية لعضوية ألمانيا.

البعثة الألمانية الدائمة إلى منظمة الأمم المتحدة في نيويورك

© www.deutschland.de