المرأة في دور الوسيط

تدعم ألمانيا مشروعات في مختلف أنحاء العالم تهدف إلى تعزيز دور المرأة ومشاركتها في المشروعات السلمية. ثلاثة أمثلة.

يجب مشاركة النساء في مشروعات السلام
يجب مشاركة النساء في مشروعات السلام JonoErasmus - stock.adobe.com

يجب أن تشارك المرأة بالمساواة مع الرجل في مشروعات السلام وأن تحظى بالحماية في النزاعات المسلحة: هذا ما أقره مجلس الأمن الدولي من خلال قراره رقم 1325 في العام 2000. وزارة الخارجية الألمانية الاتحادية تدعم منذ ذلك الحين المشروعات الرامية إلى تحقيق هذه التطلعات

أفغانستان: حماية الناشطات من التهديد

من الخطر في أفغانستان العمل من أجل السلام وحقوق الإنسان. لهذا السبب غالبا ما تتعرض الناشطات السلميات للتهديد، وهو ما يفرض حاجتهن إلى الحماية في مناطق آمنة. أحد هذه المواقع هو مركز الحماية الذي يضم 50 سيدة، بين ناشطة من أجل السلام ومدافعة عن حقوق الإنسان، بصحبة أولادهن، وهن يلجأن إليه لدى تعرضهن لمخاطر حقيقية، حيث يسمح لهن بالبقاء هنا إلى حين تحسن الأوضاع الأمنية في المدن والقرى التي جئن منها، بشكل يسمح بعودتهن إليها.

ميانمار: مزيد من المعرفة بالحقوق

تدعم ألمانيا شبكة من المدافعات عن حقوق الإنسان من الروهينغا في جهودهن الرامية إلى ذلك. الروهينغا عبارة عن أقلية مسلمة في ميانمار، تعرضت هناك للاضطهاد والملاحقة لمئات السنين. في العام 2017 هرب مئات الآلاف منهم هربا من العنف في البلاد. يتيح المشروع تأهيل خمسة عشر سيدة من الروهينغا في مجال حقوق الإنسان وحقوق المرأة. بالإضافة إلى ذلك يساعدهن في تنفيذ استراتيجياتهن الخاصة التي تحاولن من خلالها تعزيز قدراتهن وحقوقهن على المستوى المحلي والدولي. تشارك في المشروع حملة القانون عبر العالم (LAW)، وهي منظمة غير حكومية تقدم المساعدة القانونية والحقوقية لضحايا تجاوزات حقوق الإنسان في مناطق النزاعات.

بوروندي: دعم المرأة اقتصاديا

دعم المرأة اقتصاديا يمكن أن يعزز ويخدم السلام. هذا ما توصل إليه مشروع تم بدعم ألماني في بوروندي. يشارك في المشروع صندوق المرأة للسلام والعمل الإنساني (WPHF)، الذي يقدم الدعم في بوروندي لشبكة الوساطة النسائية التي تعمل على التحكيم في النزاعات المحلية، وتحاول منعها. تتعلم النساء اللواتي تقمن بالوساطة والتحكيم أنه يمكن تعزيز السلام أيضا من خلال دعم المرأة اقتصاديا. حيث أن النساء اللواتي حصلن على تأهيل مهني أو قروض صغيرة ينشطن بقوة في مجال التعايش السلمي في بلدانهن.

هنا تجد مزيدا من المعلومات: https://ohnefrauenkeinfrieden.de/

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here