"أهلا وسهلا في ألمانيا"

الدولة الألمانية، وكذلك عدد كبير من المواطنين والمواطنات يقدمون المساعدة للناس القادمين من أوكرانيا.

مساعدون من الصليب الأحمر في هانوفر
مساعدون من الصليب الأحمر في هانوفر picture alliance/dpa

تتوقع وزيرة الخارجية الألمانية الاتحادية أنالينا بيربوك أن يصل عدد الذين سيضطرون إلى الهرب من الحرب في أوكرانيا خلال فصل الربيع إلى ما بين ثمانية وعشرة ملايين إنسان. كثيرون منهم يأتون إلى ألمانيا. الحكومة الألمانية الاتحادية، وكذلك الشركات والاتحادات، وقبل كل شيء أعداد كبيرة من المواطنين يقدمون المساعدة. نستعرض لكم عددا من المبادرات المتنوعة.

„Willkommen in Deutschland“

وزيرة الخارجية بيربوك خلال زيارة لمأوى طوارئ مؤقت
وزيرة الخارجية بيربوك خلال زيارة لمأوى طوارئ مؤقت picture alliance / photothek

في منتصف آذار/مارس أطلقت الحكومة الاتحادية  بوابة المساعدات "ألمانيا من أجل أوكرانيا" Germany4Ukraine.de، حيث يتم تقديم مختلف المعلومات للاجئين، منها على سبيل المثال ما يتعلق بإمكانيات النوم والإقامة المؤقتة، وذلك باللغات الأوكرانية الروسية والإنكليزية والألمانية. "أهلا وسهلا في ألمانيا"، مكتوب في البداية على الصفحة التي تحمل لون علم أوكرانيا الأزرق والأصفر. على الموقع يوجد أيضا معلومات حول الحصول على إذن الإقامة وقوانين الإقامة والمدارس والدراسة، وحول الخدمات الطبية. "نريد أن نقدم للاجئين من أوكرانيا نقطة اتصال مركزية رقمية آمنة"، حسب وزيرة الداخلية الاتحادية نانسي فيزر.   

منصات لأماكن إقامة وفرص عمل

من المفاجئ والمؤثر كيف يعمل الكثير من الناس في ألمانيا على مستوى فردي من أجل مساعدة اللاجئين من أوكرانيا. على بوابة هاشتاغ إقامة في ألمانيا قدم المواطنون حتى منتصف آذار/مارس فقط ما يزيد عن 350000 مكان للنوم. أيضا في القطاعات الاقتصادية يوجد العديد من العروض. خلال بضعة أيام فقط نشأت على سبيل المثال بورصة العمل المجانية عمل مساعدة أوكرانيا. مثال آخر من بين العديد من الأمثلة: في فرانكفورت استأجرت شركة الخدمات فيساغ "Wisag" أحد الفنادق، لمدة سنة من حيث المبدأ، من أجل توفير مكان للنوم للاجئين بشكل مؤقت. العشرات من جيران الفندق عرضوا المساعدة في رعاية اللاجئين، حسبما ورد عن الشركة.

مساعدات إنسانية إلى أوكرانيا والبلدان المجاورة

بعد بداية الحرب زادت ألمانيا من خدماتها ومساهماتها في تقديم المساعدات الإنسانية في أوكرانيا ومجمل المنطقة، حسب بيانات وزارة الخارجية الاتحادية بما يزيد عن 40 مليون يورو، من أجل توفير المستلزمات الطبية والمواد الغذائية وأماكن الإيواء للناس. وقد تم توجيه الأموال إلى منظمات دولية، مثل برنامج الأغذية العالمي لمنظمة الأمم المتحدة، أو إلى هيئة الصليب الأحمر. الوزارة الألمانية الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية أعلنت عن برنامج مساعدات فورية بقيمة 38,5 مليون يورو.

من المفترض أن تصل المساعدات إلى أوكرانيا أيضا عبر ما يسمى "الجسر الحديدي". القطار الأول الذي يحمل أكياس النوم والأرضيات العازلة والحفاضات والمواد الغذائية المعلبة ومياه الشرب، وأغذية الأطفال، إضافة إلى الحقن واللصاق الطبي والضمادات والإبر انطلق في منتصف آذار/مارس من ألمانيا.

 © www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here