أفكار جيدة لمواجهة نقص المياه

تعاني العديد من مناطق العالم من شح في المياه. تحول المناخ سوف يزيد الأمور سوءا. هذه الأفكار المبتكرة تساعد على التوفير في استهلاك المياه.

تكافح اليوم العديد من المناطق في مواجهة نقص المياه.
تكافح اليوم العديد من المناطق في مواجهة نقص المياه. picture alliance / Photoshot

زراعة حضرية مع دارة مائية مغلقة

إنتاج المواد الغذائية في داخل المدن، هو اتجاه مستقبلي رائد في عالم الزراعة. أسلوب الدائرة المائية المغلقة "أكوابونيك" يحقق وفرا كبيرا في استخدام الماء. الطريقة التي تم تطويرها في ألمانيا تجمع بين تربية الأسماك وزراعة الخضار. الفكرة هي: الماء المستخدم في تربية الأسماك تتم إعادة استخدامه من أجل المزروعات التي تكون جذورها معلقة في الماء. وبما أن الماء يكون غنيا بالأمونيا الموجودة بوفرة في فضلات الأسماك فإن هناك خطوة متوسطة ضرورية: بكتريا تقوم بتحويل الأمونيا إلى نترات، ثم تقوم النباتات بامتصاصها عبر جذورها. الماء الخالي من النترات يعود مرة أخرى إلى الأسماك. من خلال هذه الدائرة المغلقة للمياه، تصلح هذه الطريقة للاستخدام بشكل خاص في المناطق التي تعاني شح المياه.

توفير استهلاك الماء في الزراعة بفضل حساسات خاصة

كثير من الماء الذي تستخدمه الزراعة يتسرب إلى داخل الأرض أو يتبخر، دون استخدامه والاستفادة منه. لهذا السبب قامت شركة ZIM لتقنيات الزراعة بتطوير حساسات يتم تثبيتها على أوراق النبات، تحدد بشكل دقيق كمية الماء التي يحتاجها هذا النبات أو الشجرة. وبشكل مشابه لمقياس معدل السكر في الدم لدى الإنسان، تقيس الحساسات الضغط الداخلي في خلايا الأوراق، وترسل البيانات إلى المُخَدّم. ويعبر الضغط عن مدى "عطش" النباتات أو اكتفائها من الماء. وهكذا يمكن الري بشكل مثالي، عن طريق تقديم الكمية الضرورية من الماء.

لا تحتاج كل نبتة إلى حساسها الخاص. من أجل 20 هكتار من الأرض يحتاج المزارع إلى ستة حساسات فقط.
لا تحتاج كل نبتة إلى حساسها الخاص. من أجل 20
هكتار من الأرض يحتاج المزارع إلى ستة حساسات فقط.
picture alliance / ZB

استخلاص الماء من الهواء

يشكل توفير مياه الشرب لسكان العالم واحدا من التحديات الأهم في المستقبل، وبشكل خاص في المدن العملاقة، وخاصة في المناطق الجافة. ولكن حتى هناك أيضا يتوفر الماء: وذلك على شكل رطوبة في الهواء. معهد فراونهوفر للهندسة البيئية والتكنولوجيا الحيوية نجح في تطوير طريقة لاستخلاص الماء من الهواء. حيث يقوم محلول ملحي عالي التركيز بامتصاص الرطوبة من الهواء. ومن هذا السائل الملحي الأقل كثافة الناجم عن الامتصاص يمكن فصل الماء عن الملح بتبخير الماء وامتصاصه. يتم تشغيل المحطة بالطاقة الكهروضوئية أو بطاقة الرياح، وبالتالي يتحقق الاكتفاء الذاتي في توفير الطاقة دون التسبب في أية انبعاثات من غاز ثاني أكسيد الفحم CO2. .

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here