نبض الماضي

معايشة التاريخ الألماني ما بعد الحرب: حوار مع يوتا بريتشنايدر، مديرة منتدى لايبزيغ للتاريخ المعاصر.

 يوتا شنايدر، مديرة منتدى لايبزيغ للتاريخ المعاصر.
يوتا شنايدر، مديرة منتدى لايبزيغ للتاريخ المعاصر. picture alliance/dpa/dpa-Zentralbild

السيدة بريتشنايدر، يتناول المعرض الدائم في المتحف تاريخ ألمانيا في فترة ما بعد الحرب، اعتبارا من 1945. ما هي الموضوعات التي تهم الجمهور الأجنبي بشكل رئيسي؟
لاشك أن الثورة السلمية تحتل في لايبزيغ مكانة خاصة، لأن المواقع التاريخية على مقربة كبيرة. إلا أن الحياة اليومية في ألمانيا الديمقراطية DDR تهم كثيرا زوارنا من مختلف أنحاء العالم. بالنسبة للبعض هناك الكثير من أوجه التشابه لما يعيشونه في بلدانهم، بينما يستغرب آخرون الأمر كثيرا. موضوع الشرطة السرية في ألمانيا الديمقراطية "شتازي" (جهاز أمن الدولة) يحظى بطبيعة الحال باهتمام ضيوفنا الأجانب أيضا. خاصة عندما يكونون أنفسهم يعانون أو عانوا في السابق من ظروف مشابهة.

 

انطلقت في لايبزيغ في عام 1989 تظاهرات يوم الاثنين التي قادت إلى نهاية ألمانيا الديمقراطية. كيف تتعاملون مع هذه الأحداث؟
يركز المعرض على أحداث العام 1989، وهنا تلعب
تظاهرات يوم الاثنين دورا محوريا. نعرض على سبيل المثال الرايات واللافتات التي تم رفعها آنذاك، إضافة إلى أفلام فيديو. بالإضافة إلى ذلك نتناول الأحداث السابقة للعام 1989، وهنا تبرز التطلعات الإصلاحية لميخائيل غورباتشوف غلاسنوست (الانفتاح) وبريسترويكا (التغيير)، إضافة إلى النقابات البولندية سوليدارنوش. من خبراتي وتجاربي أرى أن ضيوفنا الأوروبيين سعداء بمناقشة هذه الأمور. 

  منتدى لايبزيغ للتاريخ الألماني المعاصر يتيح المجال لتجربة التاريخ الألماني بعد الحرب.

منتدى لايبزيغ للتاريخ الألماني المعاصر يتيح المجال لتجربة التاريخ الألماني بعد الحرب.
PUNCTUM

ما هي التجربة الأهم التي مررت بها مع زوار المتحف والمدينة؟
كان من أجمل المشاهد متابعة الزوار القادمين من ألمانيا ومن خارج ألمانيا خلال حواراتهم حول التاريخ الألماني.
وهذه تماما هي المهمة الصحيحة والمثالية التي يتوجب على المتحف أن يقوم بها: وهي أن يكون مكانا للتواصل والحوار. وعندما يتحادث الزوار من مختلف الثقافات والجنسيات مع بعضهم البعض، فإن هذا رائع.

 


يوتا بريتشنايدر مديرة منتدى لايبزيغ للتاريخ المعاصر، منذ نيسان/أبريل 2020. المعرض الدائم "تاريخنا. الديكتاتورية والديمقراطية بعد 1945" يتناول التاريخ الألماني لفترة ما بعد الحرب وذلك بالألمانية والإنكليزية. الجولات المنظمة متاحة باللغات الألمانية والإنكليزية والفرنسية والإسبانية والبولونية.

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here