تحدث الألمانية بطلاقة

تعلم الألمانية عبر الحوار مع أبناء اللغة: نجمة يوتيوب أندي غيمينيز حدثتنا عن شركائها في تعلم اللغة. 

اندي غيمينيز تمكنت من تحسين قدرتها في اللغة الألمانية عبر شراكة التعلم.
اندي غيمينيز تمكنت من تحسين قدرتها في اللغة الألمانية عبر شراكة التعلم. AndyGM

من خلال شريك تعليم لغوي يتعلم المرء اللغة بمصاحبة شخص يتحدثها كلغة أم أو مدرس لغة أجنبية للمستويات المتقدمة، ويساعده بدوره في تعلم لغته الأم أيضا. أندي من مدريد، تدرس التسويق والإعلام الرقمي في برلين. مع خلال قناتها على يوتيوب تقوم بتدريس الألمانية، وتشرح ماذا يعني أن يعيش المرء ويدرس في ألمانيا. وعبر إنستغرام تقدم مقاطع فيديو قصيرة يمكن من خلالها تعلم الألمانية بشكل جيد.

ما الذي كنت تأملينه من الشريك في التعلم؟
كان هدفي الأساسي أن أتكلم الألمانية بطلاقة، لأنني كنت أحتاج اللغة للدراسة هنا. إلا أنني كنت أعرف القواعد الأساسية في اللغة.

كيف كنت تمضين اللقاءات؟
غالبية شركاء التعلم اكتسبتهم عبر مجموعة تعلم الألمانية التي كنت فيها، دون أن أدرك أنني أمارس فعليا الشراكة التعليمية! غالبا ما كنا
نشرب القهوة معا ونتحدث بالألمانية. 

ما الذي أعجبك في التعلم مع شريك تعليمي؟
سابقا كنت أخشى أن أتكلم الألمانية، والشريك ساعدني على اكتساب مزيد من الثقة. لقد كان بإمكاني أن أرى كيف يحاول الأجانب الآخرون أيضا التكلم بالألمانية. هذا ساعدني كثيرا على تجربة ذلك بنفسي.

إلى أي حد كان التعلم مع الشريك أكثر فاعلية من التعلم في دورة اللغة؟
أعتقد أن الاثنين يتكاملان. كنت أريد التأكد أولا من إتقان القواعد، ولكن بدون الشريك، ما كنت لأشعر بالراحة والثقة في الجرأة على الكلام.

 

Andy

 

بماذا تنصحين من يريد تعلم الألمانية مع شريك تعليم؟
قابل الشريك في مكان عام، مثل المقهى أو المنتزه. حدد الأوقات والمواعيد كي يكون للاثنين فرصا متساوية في التدريب، ولا تسمح في أن يتجاوز الطرف الآخر الوقت المحدد له. لا تخف من ارتكاب الأخطاء، هذا يحدث مع الجميع!

كيف يمكنني أن أجد شريكا لتعلم اللغة؟ يمكن البحث على صفحة شركاء تعلم اللغة، ولدى مراكز تعلم اللغة في الجامعات أو على فيسبوك. 

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here