عشر حقائق عن الطعام المستدام

من الأطعمة المحلية إلى العضوية، ومن النباتية إلى النباتية الخالصة: نستعرض لكم الأطعمة المستدامة التي تحل على الموائد الألمانية.

يهتم الناس في ألمانيا عند التسوق بالمنتجات المحلية.
يهتم الناس في ألمانيا عند التسوق بالمنتجات المحلية. Zoran Zeremski - stock.adobe.com

1- الزراعة المحلية والإقليمية للمواد الغذائية تعتبر مهمة بالنسبة لحوالي 82 في المائة من الألمان. وبشكل خاص يهتم هؤلاء بالبيض (86 في المائة) والخضار والفاكهة (86 في المائة). كذلك الخبز والمعجنات (83 في المائة) واللحوم ومشتقاتها (78 في المائة) ومشتقات الحليب (71 في المائة)، حيث يبحث المستهلكون في ألمانيا بشكل أساسي عن المنتجات المحلية.

2- 87 في المائة من الألمان يعتقدون أن استهلاك المنتجات المحلية يسهم في تحسين مستوى التغذية لسكان العالم المتزايدين باستمرار.

3-  46 في المائة من جيل الشباب، من 14 حتى 29 سنة يعتقدون أيضا أن اللحم المنتج في المختبرات يمكن أن يكون حلا جيدا لتوفير الغذاء لسكان العالم المتزايدين.

What Germans like to eat.

4- يعتقد 73 في المائة من الناس في ألمانيا أن الرفق بالحيوان من الأمور المهمة. لهذا السبب يؤيد 86 في المائة خطط الحكومة الألمانية الاتحادية الرامية إلى فرض ملصق الرفق بالحيوان الرسمي على المنتجات الحيوانية. 

5- التصريح عن أن المنتج قد تم وفق شروط الرفق بالحيوان يعتبر بالنسبة للكثيرين أهم من طباعة الحد الأدنى لصلاحية المواد الغذائية.

6- تضاعف عدد النباتيين من عام 2020 (خمسة في المائة) إلى عام 2021 (10 في المائة)

7- في المقابل تراجع استهلاك اللحوم ومشتقاتها. ففي عام 2015 كان حوالي 34 في المائة الناس في ألمانيا يتناولون اللحوم بشكل يومي، بينما وصلت هذه النسبة في 2021 إلى ما يقارب 26 في المائة فقط. من بين الذين يتناولون اللحوم بشكل يومي تزيد نسبة الرجال 33 في المائة، عن نسبة النساء 18 في المائة فقط.

8- يزداد استهلاك المنتجات النباتية البديلة شعبية في ألمانيا. وبشكل خاص يميل جيل الشباب (19 حتى 29 سنة) إلى تناول الأغذية النباتية أو البدائل النباتية الخالصة للحليب واللحوم (47 في المائة). 17 في المائة يتناولون هذه البدائل بشكل يومي.

9- كلما ازداد حجم المنطقة السكنية ارتفعت نسبة الناس الذين يتناولون المنتجات البديلة بانتظام. ففي المناطق التي يقل عدد سكانها عن 5000 نسمة تصل هذه النسبة إلى 20 في المائة، بينما تصل في المدن التي يزيد تعدادها عن نصف مليون نسمة إلى 46 في المائة.

10 – تلعب حماية المناخ دورا مهما في اختيار المنتجات البديلة. الناس الذين اشتروا بدائل اللحم أو منتجات الحليب مرة واحدة، يفعلون ذلك غالبا بدافع الفضول (71 في المائة)، ثم يأتي في المرتبة الثانية دافع الرفق بالحيوان (59 في المائة)، ثم بدافع حماية المناخ (54 في المائة).

*المصدر: تقرير التغذية 2021

© www.deutschland.de

You would like to receive regular information about Germany? Subscribe here